خالد الزعاق: الربع الخالي يحمي المملكة من إعصار تشابالا

13-4

قال خبير الأرصاد وعلوم الفلك الدكتور خالد الزعاق من آثار إعصار تشابالا- الذي يضرب الأراضي اليمنية والعمانية- على المملكة، مشيراً إلى أن صحراء الربع الخالي الواقعة جنوب المملكة، تمثل درعاً واقية للبلاد من الأعاصير، التي تتبدد بمجرد ملامستها الأراضي الصحراوية، وتتغذى على رطوبة البحار والمحيطات.
وأوضح أنه إذا تجاوزت سرعة الإعصار تشابالا 135 كم في الساعة، فإنه سيتحول إلى إعصار من الدرجة الخامسة، بحسب “الحياة”.
واستبعد الزعاق أن يكون هناك تأثير مباشر للإعصار على المملكة، وتابع: “مناخ المملكة صحراوي، والأعاصير لا تعيش في هذا المناخ، بل تتغذى على الرطوبة، التي توجد في المحيطات، وبمجرد ملامسة الإعصار اليابسة، سواء في عمان أم اليمن فستخف حدته، وتتلاشى، ليعود إلى موطن تكونه وسط المحيط”.
ونوه إلى أن التأثيرات على المملكة ستكون إما من خلال زيادة الرطوبة في أجوائها، وهذا سيؤدي إلى هطول أمطار على المناطق الجنوبية منها، أو سحب الرطوبة من أجواء المملكة بالكامل، وهذا سيؤدي إلى جفاف الطقس وتفرق السحب المتكونة حالياً في سماء المناطق الجنوبية للمملكة.