رسالة ابنة شهيد لإرهابي: نحن نعبد الله لِمَ تقتلنا؟.. ولوالدها: بابا اشتقت لك

x5464666546.png.pagespeed.ic.GQlQNxxx3N

وجهت الطفلة فجر ابنة الشهيد عبدالله الجاسم الذي سقط برصاص الإرهاب مساء الثاني من محرم الجاري في مجلس عزاء الحيدرية بسيهات، رسالة مختصرة للإرهابي الساعي لتمزيق الأمة والوطن، بمفردات عفوية تحمل دلالات قوية عبر ترديد «نحن نعبد الله لم تقتلنا»، مبتهلة إلى الله أن يكف يد الإرهاب عن سفك المزيد من الدماء البريئة بمختلف مناطق المملكة، كما وجهت رسالة إلى والدها الشهيد بقولها «بابا اشتقت لك».
ووفقا لصحيفة عكاظ بينت أنها تفتقد والدها كثيرا وتشعر بالوحدة منذ غيابه عن الدنيا قبل أسبوعين تقريبا، مشيرة إلى أن والدها دائما ما كان يقرأ لها قصص الأنبياء ويسألها عن قصة نبي الله يونس عليه السلام، حيث افتقدت لأوقات اللعب والمرح مع والدها بقولها «يلعب معي، وكثيرا ما نذهب سويا إلى الملاهي»، معبرة عن سرورها بقدرتها على قراءة عقارب الساعة، مرجعة الفضل في ذلك لوالدها الذي بذل جهدا كبيرا في تعليمها أساسيات ومبادئ القراءة الصحيحة لعقارب الساعة، بقولها: «وهو من علمني عقارب الساعة».