صور: سيّاح بريطانيون يفرون هرباً من فندق تركي بعد ظهور رجل بزي داعش

A member of staff at The Club Hotel Pineta in Turkey dresses as a ISIS Terrorist in a sick poolside prank to scare holiday makers.. See Manchester Story. nnMaterial must be credited "The Sun/News Syndication" unless otherwise agreed. 100% surcharge if not credited. Online rights need to be cleared separately. Strictly one time use only subject to agreement with News Syndication. Required Credit line: The Sun  / News Syndication

فرّ سياح بريطانيون هرباً بعد أن شاهدوا أحد موظفي الفندق وهو متشح بزي داعشي أسود ويتظاهر بسحب سلاحه قرب بركة السباحة حيث كان الموظف مغطياً رأسه وجسمه بقناع وثوب أسود واتجه نحو السياح الذين لم يشكوا في أمره مهللاً ومغنياً باللغة العربية.
ثم اتجه نحو فتاة في عمر السادسة وتظاهر بسحب سلاحه من عباءته السوداء واتجه الموظف بعدها نحو المطعم ليكمل مسرحيته وبحسب صحيفة الصن أثار الحدث ذعر السياح وهلعهم.
وتأتي هذه التمثيلية بعد عشرة أسابيع فقط من مسرحية مماثلة حدثت في منتجع في تركيا- وبعد 4 شهور من مجزرة الشاطئ التونسي التي راح ضحيتها 38 سائحاً.
وقالت أم أحد شهود العيان “لم نكن ندري ما الذي يحدث وتوجسنا مما هو أسوء”. وتلاحق السيدة دينز حالياً الشركة التي أعدت رحلتها السياحية قضائياً. وأضافت أنها عندما نبهت موظفي الاستقبال عما يحدث لم يكترثوا بها وأخذوا بالضحك.
وفي حدث مشابه في فندق خمس نجوم في أيجملار في تركيا، قام الموظف برمي أحد الموظفين برمي بالمسبح بطلقات غير حقيقة ثم أتباعها برمي علب كُتب عليها “وقود”.وذكر جاسون باثين الذي كان مستلقياً قرب البركة أن الموظف اقترب منه وصبّ عليه سائلاً مكتوب عليه “وقود” ثم أخرج ولاعة السجائر. بينما فرّ المستلقون الأخرون حينما أخرج باقي الممثلين بندقياتهم الزائفة.وتم إبلاغ السياح لاحقاً بالتمثيلية.. إلا أن بعضهم بقي غاضباً وقال أنها تشبه المجزرة التي حصلت في تونس.

2DE06EE900000578-3294124-image-m-44_1446068719925
2DE06EF900000578-3294124-image-m-41_1446068695269

2DE3DC4A00000578-3294124-image-a-45_1446070977820

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا