العثور على طفل هندي مقتولًا في الدمام

Untitled-1-Recovered_339

بدأت شرطة الدمام تحقيقاتها لكشف غموض العثور على طفل هندي مقتولًا في مبنى قريب من مسكنه السبت 25 أكتوبر 2015. وذكر موقع “مانوراما” الهندي أن الفتى يدعى نهال بشير(12 عاما) عثر عليه أبواه قرب مبنى بالحي الذي يقطنان فيه وفي جسده إصابات شديدة.
وقال الموقع الناطق بالإنجليزية،إن الطفل يدرس في المدرسة الهندية الدولية في الدمام، وقد غادر منزله في التاسعة صباحا يوم السبت لحضور اجتماع الآباء في مدرسته.
وأضاف أن الوالدين الذين غادرا المنزل بعد “نهال” لحضور الاجتماع شاهدا ابنهما وقد أصيب فاسرعا به إلى مستشفى المانع العام في المنطقة المجاورة.
وبحسب صحيفة عاجل أظهرت لقطات سجلتها كاميرات المراقبة في المنطقة، الطفل وهو يدخل المبنى المجاور للمكان الذي عثر عليه فيه وهو مصاب، لكن الكاميرات لا توضح ماذا حدث للطفل بعد دخوله هذا المبنى.