إعادة حواجز العمل لصحن المطاف مع استئناف التوسعة

Untit-Recovered-Recovered_2

أعلن مدير إدارة المشاريع بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي سلطان القرشي، بدء استئناف مشروع رفع الطاقة الاستيعابية لصحن المطاف؛ حيث تم وضع الحواجز المخصصة للمشروع بالمسجد الحرام وساحاته، وذلك لفصل المناطق المخصصة للصلاة عن المناطق المخصصة للعمل.
وبين القرشي، أن عدد العمالة المنفذة للمشروع يصل إلى 14 ألف عامل لاستكمال المطاف، لافتًا إلى أنه تم توريد كافة مواد التشطيبات اللازمة والمخصصة لكافة مراحل المشروع.
ولفت إلى أنه سيتم إنهاء وتشطيب الجسور التي تربط الساحات الخارجية مع الأدوار العلوية للمسجد الحرام مثل جسر الراقوبة، وجسر أجياد، والجسور الأربعة بين مبنى المطاف، ومباني التوسعة السعودية الثالثة، واستكمال أعمال التشطيب في دور الميزانين الأول الخاص بالمطاف، واستكمال إنشاء البوابات الرئيسة للمسجد الحرام (باب الفتح- باب العمرة- باب الملك عبدالعزيز) إضافة للمنارات الخاصة بها.
وقال مدير إدارة المشاريع بالرئاسة العامة لشؤون الحرمين إنه سيتم استئناف أعمال إعادة الأروقة، وإنه تم توريد وتركيب كافة الأنظمة للأعمال الكهروميكانيكية، ووحدات التكييف المركزية، والتهوية، والإنارة، والنجف، ونظام الصوت، والساعات، وكاميرات المراقبة بشكل نهائي، إضافة إلى استكمال تنفيذ عناصر الحركة الرأسية من مصاعد، وسلالم كهربائية، وتنفيذ كافة مشارب مياه زمزم والمواضئ.