قصة نادرة لشقيقين سعوديين ظلا وفيين لعقود بعد وفاة زوجتيهما

خليجي سعودي رجل حادث طلاق

تداول نشطاء التواصل الاجتماعي قصة وفاء شقيقين سعوديين لزوجتيهما بعد وفاتهما بسنوات عديدة، كدليل على وفاء وحب نادر في هذا الزمان.
وذكرت صحيفة “إمارات24” ، أن أحد الشقيقين يزور قبر زوجته أربع مرات في الأسبوع ويتبادل معها الأحاديث.
وقالت الصحيفة الناطقة بالإنجليزية إن رواد مواقع التواصل الاجتماعي عبَّروا عن دهشتهم أثناء التعليق على القصة لوفاء الرجلين رغم سنهما الكبيرة.
وأوضحت الصحيفة أن الشقيق الأكبر رحلت زوجته قبل 45 عامًا، في حين توفيت زوجة الأخ الأصغر منذ نحو 11 عامًا؛ ولكن، ظل كلا الرجلين وفيين لزوجتيهما لدرجة أن الشقيق الأصغر يزور قبر زوجته أربع مرات في الأسبوع.
وقال أقارب الرجلين إنهما يواظبان على زيارة قبري زوجتيهما والتحدث إليهما كما لو كانتا تجلسنان أمامهما، مشيرين إلى أن وفاء الرجلين كان مثالا يحتذى للحب والولاء من جانب جيرانهم الذين بدأوا يقلدونهم.
ومع ذلك، فإن العديد من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي- أيضا- علقوا بأنهم يجدون صعوبة في تصديق ذلك، فمن جانبها قالت “مها” على موقع “تويتر”، “كثير من الرجال ليسوا أوفياء لزوجاتهم وهن على قيد الحياة، فكيف يمكن لهذين الأخوين أن يكونا مخلصين بعد وفاة زوجتيهما” .
كما علقت فتاة أخرى عرفت نفسها على تويتر باسم “فاطمة”: “هذه هي أكبر كذبة هذا العام، فمن الصعب حقا أن نصدق بغض النظر عن ما يقوله الناس.”