الإفراج عن شاب اتهم بالانتماء لـ داعش بعد اعتراضه على خطبة الجمعة بالرياض

Capture4293

وجّه أمير منطقة الرياض، الأمير فيصل بن بندر، بالإفراج عن الشاب الذي قبض عليه أهالي حي إشبيلية بالرياض بشبهة اعتناقه الفكر الداعشي، لاعتراضه على خطبة إمام مسجد حمزة بن عبدالمطلب، وذلك بعد انتهاء كافة التحقيقات، وظهور تقارير طبية تفيد بما يعانيه الشاب، حسبما ذكرت “العربية”.
ويشار إلى أن والد الشاب قال في وقت سابق، إن ابنه (18 عاماً) لا يوجد لديه أي توجهات تكفيرية، وقد تعرض لحادث مؤخراً في رأسه، أثر في سلوكه وعصبيته وعدم قدرته على التركيز، وأن لديه تقرير طبي يؤكد ذلك.
وكان مقطع فيديو تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، قبل أكثر من أسبوعين، أظهر أشخاصاً يلاحقون شاباً ويمسكون به بتهمة الانتماء لتنظيم داعش، بعدما قالوا إنه قاطع خطيب مسجد بحي إشبيلية بمدينة الرياض أثناء خطبة الجمعة، وسلموه إلى الجهات الأمنية.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا