شاهد: عنصرية ضدّ مسلمتين في باص بريطاني: أنتما داعشيتان

Woman-calls-passengers-F

في أحد باصات لندن، كانت تجلس سيدتان محجبتان وتتكلمان بلغتهما الأم، فما كان من سيدة تحمل ولدها بين يديها إلا أن وقفت وبدأت تصرخ بهما: “أنتما دواعش، تخفيان القنابل تحت ملابسكما نعم أكملا هكذا وتكلما بلغتكما الأم” وفقا لموقع “العربي الجديد”.
الهستيريا العنصرية استمرّت لدقائق طويلة، وبينما كان سائق الباص يحاول تهدئة السيدة الغاضبة، أكملت هذه الأخيرة قائلة: “عودا إلى بلدكما الذي يقصف كل يوم. تأتون إلى هنا، ولا تندم.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا