صور: أغرب نساء في العالم.. ولماذا تم تشويه أنوفهن؟

1

اشتهرت قبيلة أباتانيالتي تتخذ من وادي زيروفي شرق الهند بجمال نسائها، ويعد أهل القبيلة من الوثنيين الذين يعبدون الشمس والقمر.

5

وتعرف القبيلة أيضا باسم تاني“، ولجأ أهلها منذ القدم إلى عادة تتعلق بالنساء حيث تم وضع قرص شمعي على جانبي أنف المرأة ووشم طولي من الجبهة إلى ذقنها وينتهي بخمسة خطوط.

11

إلا أن النساء امتنعن عن هذه الطقوس منذ عام 1970م وفقا لما نشرته تقرير صحيفة دايلي ميلالبريطانية“.

7

ولفت التقرير إلى أن حجم القرص الشمعي يختلف من امرأة لأخرى.

12

واستطاع المصور سيزاري ويسزنكي من تصوير نساء القبيلة الكبيرات في السن، كما تمكن من تصوير فتيات صغيرات تخلين عن هذه الطقوس.

6

وقد قرر زعيم القبيلة أن يتم وضع شمعات دائرية كبيرة سوداء أو داكنة في الأنف تسمى يابينغلدى النساء الجميلات.

4

وكلما كان حجم هذه الشمعات كبيرا دلّ على جمال المرأة وجاذبيتها.

3

وتقول الروايات التاريخية التي يتناقلها أهل القرية حول السبب الحقيقي لهذه الطقوس يعود إلى حماية النساء من الخطف لدى مهاجمة قبائل مجاورة لقبيلتهم أو هجوم لصوص عليهم.

2

وتعمل هذه الشمعات والوشم على جعل المرأة تبدو أقل جمالا أو جاذبية عند نظر اللصوص لها لأول وهلة.

8

لكن يبدو أن هذه الطقوس تحولت إلى مظهر من مظاهر جمال نساء القبيلة لإرضاء الأزواج وغبراز جمال المرأة.

9

وآخر سيدة أجرت هذه الطقوس تجاوزت عمر الأربعين عاما.

10

وتعد القبيلة من ضمن 26 قبيلة تسكن المنطقة وتعتمد على زراعة الأرز وإقامة المزارع السمكية، ويتناقل أفراد القبيلة تاريخهم بالرواية أو المشافهة من جيل لآخر، وهنا المصور مع عدد من نساء القبيلة.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا