صور وفيديو: أشجار المقابر.. أماكن لدفن أطفال إندونيسيا

3457653000

للموت مظاهر غريبة واستثنائية في قرية تانا توراجا باندونيسيا حيث تحكي أغصان وجذوع الأشجار هناك قصص عشرات الأطفال الذين تم دفنهم داخل كل شجرة وذلك ضمن طقوس خاصة ومدهشة يتبعها أهل القرية لدفن الموتى.

1559187926
ووفقا لصحيفة البيان ففي تانا توراجا، الواقعة في المنطقة الجبلية في جنوب سولاويزي، على مسافة 186 ميلاً شمال العاصمة ماكاسار، يستخدم سكان القرية الأشجار كقبور لدفن الموتى من الرضع داخل جذوع النباتات الحية وذلك حتى يتم امتصاص أجسامهم من قبل الطبيعة مع مرور السنوات.
ويقوم القرويون بإحداث تجويفات في جذوع الأشجار الضخمة قبل لف الرضيع المتوفي بالقماش ثم يضعونه داخل تلك الثقوب.

4094101962
طقوس: يقوم القرويون في قرية تانا توراجا بدفن الرضع الموتى داخل جذوع النباتات الحية حتى يتم امتصاص أجسامهم من قبل الطبيعة مع مرور السنوات.

2434943333
الدفن: يقوم القرويون بعمل ثقوب كبيرة في جذوع الأشجار الضخمة قبل لف الرضيع المتوفي بالقماش، ثم يقومون بوضعه داخل تلك الثقوب.
بعد ذلك، يتم إغلاق التجويفات بألياف النخيل وبعد اختفائها، يعتقد سكان المنطقة أن جسم الرضيع المتوفي قد تم امتصاصه من قبل الطبيعة.

3443790445
لا يدفن جميع الأطفال بهذه الطريقة فهي تستخدم فقط للرضع الذين يموتون قبل أن تبدأ أسنانهم بالظهور في ظل اعتقاد السكان المحليين بأن الرياح قبضت أرواحهم.
إضافة إلى ذلك، يمارس سكان هذه القرية طقوساً أخرى غريبة في الدفن حيث يقوم أهل القرية بنبش جثث موتاهم ثم بتغيير ملابس الموتى والطواف بهم حول القرية.

1785324833
ويحدث هذا الطقس المسمى بـ “معنني” أو “Ma’nene” باللغة الإنجليزية كل ثلاث سنوات كنوع من الاحتفاء بذكرى موتهم وإظهار الحب والتكريم لأرواحهم حيث يعتقد أهل القرية أن أفراد عائلتهم ممن غادروهم لازالوا معهم حتى ولو ماتوا قبل مئات السنين.

3788342578
وفي طقوس الدفن الأخرى، يتم وضع الموتى في كهوف تم حفرها بجانب التلال أو في التوابيت المعلقة على حافة منحذر صخري. وتعد طقوس الجنازة جزءاً رئيسياً من عادات توراجا والتي تستمر في أغلب الأحيان لأيام حيث تمثل مناسبة اجتماعية للعائلة والأصدقاء.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا