إلغاء فعالية لـ فنون جدة بسبب تغريدات تدعي مداهمة الهيئة موقع الجمعية

0012-702x336

تأجل انطلاق فعالية ثقافية في جمعية الثقافة والفنون بجدة، كان من المفترض إقامتها الأحد الماضي، بسبب تغريدات على موقع التواصل الإجتماعي “تويتر” والتي أثارت الجدل حول الفعالية، بإدعائها أن هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر دهمت موقع الجمعية، ومنعت تنفيذها بسبب الاختلاط.
حيث كان يعتزم مقهى الإعلام السعودي في جمعية جدة تنفيذ فعالية للإعلامية أميرة العباس، تستعرض من خلالها قصة نجاح، إلا أن التغريدات نجحت في تأجيل الفعالية، بناء على توجيه رسمي معنيون بشكوى أحد المغردين، الذي تقصد أن يفشل اللقاء، الذي تنظمه جهة معتمدة داخل جمعية الثقافة والفنون.
إذ تقدم بشكوى إلى هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، زاعماً أن الفعالية “مختلطة”،وأوضح أحد موظفي الجمعية أنهم اعتادوا على تنظيم نشاطاتها في قاعة بها فاصل يعزل السيدات عن الرجال، وبالتالي لم يحدث الدهم المزعوم، كون اللقاء تأجل.
وقال مدير مقهى الإعلام في جدة موسى كالو :”إن إجمالي خسائر عدم إقامة الفعالية بلغ 50 ألف ريال، فهناك دعوات موجهة إلى شخصيات إعلامية من داخل جدة وخارجها”، مبدياً أسفه بأن يتم تلقي بلاغات من أشخاص مغرضين، ليست لديهم خلفية كاملة عما سيحدث أثناء الفعالية، وفقاً لصحيفة “الحياة”.
وأوضح كالو أن الشكوى المقدمة إلى الهيئة تم توجيهها إلى إمارة منطقة مكة المكرمة، التي بدورها وجهت بإيقاف الفعالية حتى إشعار آخر، وذكر أنه في حال اكتملت التحقيقات، وتم الكشف عن صاحب الشكوى غير الصحيحة، فإننا نعتزم رفع دعوى قضائية بتهمة تشويه السمعة والشكوى الكيدية.
وشدد على أن مقهى الإعلام السعودي، يعد بادرة إعلامية تقوم على شباب الوطن المهنيين، وضمن ضوابط ولوائح وزارة الثقافة والإعلام، كما أنه جهة مرخصة رسمياً، وتعمل في عدد من فروع الجمعية في المملكة.