اعلان

سماسرة يُروِّجون لعاملات بنجلاديشيات بمبالغ خيالية

Advertisement

Advertisement

عمالة_0

يُروج سماسرة استقدام هذه الأيام، لعاملات بنجلاديشيات بسعر 20 ألف ريال للعاملة، وذلك بعد أن ضيقت وزارة العمل والسفارة الفلبينية الخناق عليهم، مع وقوع أكثر من 400 مواطن ضحايا لعمليات نصب.
ويستخدم السماسرة وسائل التواصل المختلفة للترويج لأحدث الدول المسموح باستقدام العمالة المنزلية منها، بمبالغ تصل إلى 20 ألف ريال، متجاوزة ثلاثة أضعاف المبلغ المقدر في العقود الرسمية بين السعودية وبنجلاديش. وفقا لما ذكرته صحيفة “مكة” الثلاثاء.
ويحدد السمسار موعد وصول العاملة البنجلاديشية بنحو 20 يومًا فقط، شريطة أن يدفع العميل 10 آلاف ريال مقدمًا، ومثلها عند إصدار الفيزا، على أن يكون التسليم في مطار الرياض أو جدة، وأن يسلم العميل صورة من بطاقة الأحوال أو كارت العائلة للمرأة إذا كانت العاملة باسمها وتحت كفالتها.
من جهته، حذر عضو لجنة الاستقدام في الغرف السعودية سابقًا سعيد مصوي، من استغلال السماسرة حاجة المواطنين، ورفض شركات العمالة في بنجلاديش رسوم التأشيرة المفروضة في العقود والمحددة بسبعة آلاف ريال، ورفض التعاقد مع مكاتب الاستقدام النظامية، مفضلة عمل السماسرة للتلاعب والتحايل على الأنظمة.
وطالب مصوي وزارة العمل بالتشديد على عمل السماسرة، وأن يقتصر استقدام أي مواطن أو مقيم على القنوات الرسمية، وتوثيق العقود من السفارات بالبلدين، لقطع الطريق على المتلاعبين من تجار الشنطة في استغلال أزمة الاستقدام.