صور من زمن الحرب تتحول إلى مشاهد زاهية الألوان

قبل-وبعد

غالبًا ما تمزج المصورة والفنانة الأسترالية جين لونغ بين الواقع والخيال في أعمالها، ولكن أحدث أعمالها يأخذ السريالية إلى مستوى جديد كليًا. هذا العمل، الذي أسمته لونغ “الرقص مع كوستيكا،” يعيد فهم مجموعة من الصور بالأبيض والأسود، التقطها مصور الحرب الروماني كوستيكا أكسينتي.
بعدما رأت لونغ الصور وانبهرت بهذه الشخصيات المجهولة، قررت لونغ إعادة تخيل الصور عن طريق إضافة لمساتها الملونة الخاصة، مستخدمة برامج مثل فوتوشوب ولايت روم. إليكم بعض الأعمال الإبداعية، حيث تظهر الصور الأصلية وبجانبها الصور المعدلة.
تقول لونغ عن فكرة المشروع: “جاءتني فكرة ’الرقص مع كوستيكا‘ عندما قررت أن أتدرب مجدداً على تعديل الصور. أولا أستعيد الصورة الأصلية، ثم أقضي بعض الوقت في إعادة تلوينها قبل وضعها في سياق بيئة مختلفة.” “اعتمادا على عدد العناصر الموجودة في الصورة، بالإضافة إلى جودة الصورة الأصلية، قد يتطلب إكمال كل قطعة ما بين 10 و40 ساعة عمل.”

144 01 1012 912 816 717 624 526 426 331 235

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا