فيديو: أفضل الأسلحة العسكرية السرية المتقدمة

maxresdefault

كل عام تنفق الدول في جميع أنحاء العالم مليارات الدولارات على الأسلحة، وقد قدر الإنفاق الإجمالي العالمي على القوات العسكرية في رأي بعض الخبراء بأكثر من 1.7 مليار دولار في عام 2014، ولا يبدو أن هذه الأرقام ستنخفض في السنوات المقبلة بالنظر إلى المنافسة و سباق التسلح والتطور الذي تعرفه صناعة الأسلحة.

5eefac0b90c236043c676a2d587c775e

وتعتبر الولايات المتحدة الأمريكية من أكبر المنفقين عندما يتعلق الأمر بالميزانيات العسكرية، حيث أنها تنفق نحو 600 مليار دولار سنويا على جيشها، أي أكثر بــ3 إلى 4 مرات من الصين التي تأتي بعدها على القائمة و التي تنفق أيضا مبالغ ضخمة على الجانب العسكري مقارنة بباقي جيرانها.

hqdefault-1

الحرب على الإرهاب، والترقيات العادية لمنظومات الأسلحة والمنافسة الجارية مع الصين وروسيا حول الوقود كلها عوامل جعلت الإنفاق الأمريكي على الأسلحة و الجيش ضخما، ولا يقتصر الأمر على هذه البلدان الثلاثة حيث أن العديد من الدول لديها نوع من التنافس العسكري مع أحد الجيران الذي ينفق على الوقود وتطوير قوات مسلحة كبيرة.

Advanced-Hypersoni_3016620b

وبصرف النظر عن شراء أساطيل من الدبابات والطائرات والصواريخ الباليستية، تستخدم ميزانيات عسكرية ضخمة للقوات المسلحة في العالم أيضا على تطوير أسلحة جديدة وذات تقنية عالية، والتي تحتاج سنوات من التجارب والتنمية وأحيانا تبقى مفهوما ولا تمر إلى الإنتاج.
فلماذا تنفق الدول الكثير على شيء قد لا تستخدمه أبدا؟ الجواب هو الحفاظ على مكانتها وتقدمها من حيث التسلح مقارنة بالدول المنافسة.

DARPA

وهناك العديد من الأسلحة المستقبلية التي تبقى في مرحلة النموذج الأولي لأنها ليست عملية أو بسبب نقص التمويل، ومع ذلك، يمكن في بعض الأحيان أن نرى سلاحا عمليا بتقنية عالية في اللحظة المناسبة عندما يتوفر التمويل المناسب، وتكون هناك حاجة ملحة إليه، مثل الروبوتات والتكنولوجيا الشبح وأسلحة الليزر.
الفيديو التالي يعطينا نظرة على بعض من أكثر الأسلحة السرية ذات التكنولوجيا العالية التي يجري تطويرها حاليا، والتي تطلبت مليارات الدولارات في الإنفاق وعقود من البحث والتطوير للوصول إلى نقطة حيث النظرية والمفاهيم تصبح حقيقة واقعة.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا