فيديو: امرأة تستقل حافلة حاملة جثة زوجها المقطعة داخل أكياس

4221396001_4526197389001_4526042118001-vs

ألقت الشرطة الرومانية القبض على امرأة بتهمة ذبح زوجها وتقطيع جثته إلى أجزاء ووضعها داخل أكياس والهرب بها، دون معرفة الدوافع الحقيقية وراء ذلك حتى الآن.
ورصدت كاميرات المراقبة في أحد شوارع رومانيا امرأة تدعى آنا زاهاريا وهي تجر حقيبتين بلاستيكيتين ثقيلتين ثم تستقل حافلة وبعدها سيارة أجرة لتبعد عن محل إقامتها بحوالي 30 كيلومتر لإلقاء الجثة المقطعة بعيداً عن منزلها، بحسب ما ذكرت الشرطة.
ولاحظ سائق الحافلة تساقط بقع دم من إحدى الحقائب التي تحملها آنا، فاتصل بالشرطة على الفور، التي حضرت وألقت القبض على المراة في حالة تلبس. ويعمل زوج آنا، البالغ من العمر 69 عاماً، عقيداً في الجيش الجورجي.
وعثر المحققون داخل منزل المتهمة، آنا البالغة من العمر 65 عاماً والعاملة مُدرسة في مادة الجغرافيا، على رأس الجثة المقطوعة والموضوعة داخل كيس في إشارة لاستعداد آنا لإلقائها، نقلا عن موقع 24 وبحسب موقع ميرور البريطاني.
ونفت آنا تهمة قتل زوجها، وقالت إنها كانت نائمة داخل الحافلة وعندما استيقظت وجدت حقيبة بلاستيكية ثقيلة بجوار قدميها، وقال المدعي العام إن هذه المرأة تعي جيداً القانون وتبدو متماسكة غير مضطربة ووصفها أيضاً بالمراوغة.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا