مستشفى الملك فهد ترفض اتهامها بالتسبب في وفاة طفل

54430

حمّل بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي موظفي استقبال مستشفى الملك فهد الجامعي المسؤولية عن رفض إسعاف حالة طارئة لطفل شارف على الغرق، وقالوا إن التأخر في إدخاله لغرفة العناية المركزة هو الذي سبب وفاته.
كما أدان مغردون سلوك المستشفى مطالبين وزارة الصحة بمحاسبة المسؤولين واتخاذ إجراءات فورية لمنع تكرار الحادث.
من جهته نفت إدارة مستشفى الملك فهد الجامعي بالخبر التابع لجامعة الدمام أن تكون تسببت في وفاة طفل نتيجة منعها من استقباله في الطوارئ الثلاثاء الماضي ٢٩ سبتمبر بحسب موقع عين اليوم.
وقال د. محيي الوهاس المدير الطبي ورئيس قسم الطوارئ في مستشفى الملك فهد الجامعي بالخبر “بأنه أحضر ذوي الطفل المذكور في الحادثة الطفل للمستشفى بغرض حفظ جثمان الطفل حيث أن الطفل غرق في إحدى الاستراحات بحي العزيزية بالخبر وتمت محاولات لإنعاشه من قبل الدفاع المدني ولم تكلل بالنجاح ومن ثم تم نقله لأحد المستوصفات الخاصة حيث تم عمل انعاش قلبي ورئوي له مرة أخرى هناك ولكن دون فائدة حيث أعلنت وفاته بالمستوصف حسب إفادة والده وتوقيعه على محضر الحادثة في المستشفى”.