الاتحاد الفلسطيني يتمسك بحقه في اللعب على أرضه أمام السعودية

458138

تمسك الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم بحقه في اللعب على ملعبه عندما يلتقي نظيره السعودي في 13 أكتوبر المقبل ضمن التصفيات المشتركة المؤهلة لبطولتي كأس العالم 2018 وكأس آسيا 2019، حيث يلعب المنتخب الفلسطيني ضمن منتخبات المجموعة الأولى والتي تضم السعودية والإمارات وماليزيا وتيمور الشرقية.
وانتهى اجتماع اليوم بالعاصمة الأردنية عمان بين رئيس الاتحاد السعودي للعبة أحمد عيد ونظيره الفلسطيني جبريل الرجوب دون الوصول لاتفاق بشأن الطلب السعودي بنقل المباراة خارج الأراضي الفلسطينية تجنبا لاحتكاك البعثة السعودية مع الكيان الصهيوني عند المعابر الموصلة لملعب فيصل الحسيني الدولي.
ورغم عرض الجانب الفلسطيني نقل لاعبي المنتخب السعودي من العاصمة الأردنية عمان على متن طائرات مروحية تحسباً للاحتكاك مع الكيان الصهيوني عند المعابر، تمسك الجانب السعودي بموقفه المطالب بنقل المباراة لأي دولة يحددها الاتحاد الفلسطيني لاعتبارات سياسية بحتة.
ولم تفلح المناقشات في الوصول لحل نهائي مما دعا الرجوب لطلب ترك الأمر للدراسة من قبل الجانبين لمدة يومين قادمين قبل حسمه بشكل نهائي بحسب صحيفة سبق.