صور: مريض بالسرطان يسجل قصصاً بصوته لطفلته قبل وفاته

63578342362197724933

لم يتبق لهذا الشاب البريطاني، البالغ من العمر 23 عاما، سوى بضعة أشهر ليعيشها، بسبب إصابته بالسرطان، فقرر أن يسجل قصصا بصوته لطفلته، البالغة من العمر 10 أشهر، حتى تستمع إليها بعد وفاته.
وكان توم برادشو (23 عاما) اكتشف إصابته بسرطان الغدد الصماء العصبية في آذار/مارس من هذا العام، والذي أصبح في مراحل متقدمة، وانتشر بشكل كبير، وأصبح من المستحيل علاجه، لذلك قرر الشاب أن يعيش ما تبقى من حياته، ويصنع أكبر كم من الذكريات برفقة زوجته تشيلسي وابنته ويلو.
وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن برادشو يرغب بأن تتمكن ابنته من الاستماع إلى صوته والاحتفاظ ببعض الذكريات التي جمعت الأسرة عقب وفاته، بعد أن أدرك أن مخططاته للمستقبل برفقة أسرته لا سبيل لتحقيقها، بسبب المرض القاتل الذي يتربص به كل لحظة.
وقال برادشو إنه لا يرغب بالحديث عن عدد الأشهر أو السنوات المتوقع أن يعيشها، إلا أنه أكد أنه لن يكون موجوداً لمشاهدة الألعاب الأولمبية عام 2018، مشيرا إلى أن ما يهمه في هذه المرحلة هو أن يحظى بأوقات ممتعة قدر الإمكان مع أسرته الصغيرة، دون أن ينسى أن يترك لزوجته وطفلته ما يذكرهما به طوال الوقت.

11
12
13  MAIN-Thomas-Bradshaw

PAY-Thomas-Bradshaw

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا