فيديو: ميسي البديل ينقذ برشلونة من أنياب أتليتكو مدريد في قمة الليجا

1688892-35776348-640-360

قاد البديل الأرجنتيني ليونيل ميسي فريفه برشلونة للفوز على مضيفه أتلتيكو مدريد بهدفين مقابل هدف السبت، على استاد “فيسنتي كالديرون” بالعاصمة الاسبانية مدريد في قمة الجولة الثالثة من الدوري الاسباني لكرة القدم، ليحسم الفريق الكتالوني “الكلاسيكو الصغير” وينتزع صدارة الليغا من غريمه ريال مدريد محققا العلامة الكاملة.
وقلب ميسي وفريقه الكتالوني الطاولة على أصحاب الأرض المدريديين الذين تقدموا بهدف عبر الاسباني فرناندو توريس “النينو” في الدقيقة (51) قبل أن يدرك البرازيلي نيمار التعادل لبرشلونة في الدقيقة (55)، فيما تمكن البديل ميسي من انهاء صيامه عن التهديف بهدف اول له في الليغا وثاني لفريقه في الدقيقة (77).
وحقق برشلونة العلامة الكاملة (9 نقاط في ثلاث مباريات) لينتزع صدارة الليغا من غريمه ريال مدريد (7 نقاط) والذي تصدرها لثلاث ساعات تقريبا، بينما تجمد رصيد اتلتيكو مدريد عند 6 نقاط في المركز الخامس.
ورفع ميسي رصيده الى (282 هدف) مبتعدا في صدارة الهدافين التاريخيين لليغا، ورد على غريمه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي سجل خماسية تاريخية في فوز فريقه على اسبانيول بسداسية نظيفة ليصبح الهداف التاريخي للنادي الملكي برصيد 230 هدفا.
وبحسب موقع كورة شهدت المبارة ثلاث ضربات جزاء صحيحة بعد لمس الكرة باليد 3 مرات بواقع كرتين لبرشلونة وكرة لاتلتيكو الا ان حكم اللقاء لاهوز رفض احتساب الثلاث ضربات جزاء.
لعب الاسباني لويس أنريكي، مدرب برشلونة، بطريقة (4-3-3) معتمدا على رافيينا بدلا من الأرجنتيني ليونيل ميسي (المجهد والذي شارك في الدقيقة 60) والبرازيلي نيمار والاوروجوياني لويس سواريز، بينما شارك سيرجي روبرتو بدلا من المصاب داني الفيس، في المقابل لعب الأرجنتيني دييجو سيميوني، مدرب أتلتيكو مدريد، بطريقة (4-4-2) معتمدا على الفرنسي انطوان جريزمان والاسباني فرناندو توريس كثنائي هجومي مع مساندة كوكي وتياجو واريناس.
جاءت بداية اللقاء مثيرة، وهدد فرناندو توريس مرمى الضيوف بتسديدة قوية مرت بجوار القائم في الدقيقة الأولى، في المقابل طالب راكيتيتش بضربة جزاء بعد اصطدام الكرة بيد مدافع اتلتيكو الا أن حكم اللقاء ميجيل ماثيو لاهوز طالب باستئناف اللعب (3)، وسدد نيمار كرة قوية ارتطمت في مدافعي أصحاب الارض (4).
وكاد برشلونة أن يحرز هدف التقدم بعد تمريرة سحرية من انييستا لزميله راكيتيتش الذي سددها صاروخية أبعدها اوبلاك، حارس أتلتيكو، الى ركنية ببراعة منقذا هدفا محققا في الدقيقة (15)، وبعدها منع دفاع أتلتيكو محاولة اخرى من سواريز (16).
ورد أصحاب الأرض بفرصة عبر فرناندو توريس الذي انفرد بمرمى الألماني مارك اندريه تير شتيجن، حارس برشلونة، الا انه سددها عالية برعونة شديدة مهدرا على فريقه هدف محقق (17).
وتصدت عارضة الفريق صاحب الارض والجمهور لتسديدة صاروخية من سواريز بعد متابعته لركنية راكيتيتش التي مررها رافيينا برأسه لسواريز ليسددها في العارضة (24)، ورد فيليبي لويز بتسديدة مرت بجوار قائم برشلونة (28).
وأجرى لويس انريكي تبديلا اضطراريا لبرشلونة بمشاركة البديل الفرنسي جيرمي ماثيو على حساب البلجيكي توماس فيرمالين بعد تعرضه للاصابة (28)، وأهدر نيمار هدف محقق لبرشلونة بعدما تسلم تمريرة سواريز وانطلق بالكرة مراوغا مدافعي اتلتيكو قبل ان يسددها قوية ليمنعها فيليبي لويز مهدرا هدفا مؤكدا برعونة شديدة امام مرمى اتلتيكو (35)، وواصل نيمار مسلسل اهدار الفرص بتسديدة مرت بجوار القائم (36).
واستمرت السيطرة والاستحواذ في مصلحة الضيوف الذين شكلوا خطورة كبيرة على مرمى اتلتيكو مدريد الذي لعب بتأمين دفاعي معتمدا على الهجمات المرتدة ومن احداها لعب توريس عرضية مرت من امام مرمى برشلونة دون اي متابعة من جريزمان (42) بعدها مرت محاولة رافيينا دون أي خطورة على مرمى لوبيز لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.
وفي الشوط الثاني، أهدر كوكي فرصة للتهديف بتسديدة قوية مرت بجوار القائم البرشلوني، قبل أن يتصدى ماسكيرانو لتمريرة توريس بيده، وطالب لاعبو اتلتيكو بضربة جزاء الا ان الحكم لاهوز رفض احتسابها ضربة جزاء مجددا ولكن هذه المرة لأصحاب الأرض (49).
وتمكن النينو فرناندو توريس من تسجيل هدف اتلتيكو مدريد من انفراده بمرمى برشلونة بعد تمريرة رائعة من زميله الاسباني اوليفير توريس ليسددها النينو قوية مرت على يمين تير شتيجن وارتطمت بالقائم في طريقها لهز شباك برشلونة في الدقيقة (51)، وهو اول هدف يهز شباك الفريق الكتالوني خلال الموسم الحالي بالليغا.
وسرعان ما رد برشلونة بهدف التعادل عبر تسديدة رائعة من البرازيلي نيمار لكرة ثابتة مرت من فوق الحائط الدافعي على يمين لوبيز حارس اتلتيكو في الدقيقة (55) ليسجل نيمار اول اهدافه في الليغا بعد مرور ثلاث جولات.
وشهدت الدقيقة (60) مشاركة الارجنتيني ليونيل ميسي على حساب الكرواتي ايفان راكيتيتش، ورد سيميوني بتبديلين هجوميين لاصحاب الارض عبر مشاركة البديل البلجيكي اوليفير كاراسكو على حساب اوليفير توريس والكولومبي جاكسون مارتينيز بدلا من النينو توريس.
وكاد برشلونة ان يتقدم بالهدف الثاني عبر توريس الذي سددها برعونة شديدة مرت بجوار القائم بعد تمريرة سحرية من نيمار(65)، بعدها طالب برشلونة بضربة جزاء بعد ارتطام الكرة بيد مدافع اتلتيكو دييجو جودوين (66) الا ان حكم اللقاء المثير للجدل لاهوز رفض احتسابها هي الاخرى مطالبا باستئناف اللعب.
وتمكن البديل ميسي من تسجيل هدفه الاول في الموسم الحالي والفوز لفريقه في الدقيقة 77 بعد جملة تكتيكية رائعة للضيوف وتمريرات عديدة وصلت لسواريز الذي مررها لميسي ليسددها من فوق حارس اتلتيكو محرزا هدف الفوز لفريقه.
واهدر البديل كاراسكو هدفا محققا لاتلتيكو فيما تصدى حارس اتلتيكو اوبلاك لتسديدة سواريز (79) واهدر جاكسون فرصة لادراك التعادل لاتلتيكو في الدقيقة 84 قبل ان تمر تسديدة ميسي بجوار القائم (85)، واستمرت محاولات الضيوف الهجومية دون فاعلية لينتهي اللقاء بفوز ثمين لبرشلونة على اصحاب الارض اتلتيكو مدريد بهدفين مقابل هدف.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا