السعودية اليوم
اخبار محلية سعودية ومنوعات اخبارية محدثة من حول العالم

عائلة اليامي تعيش وضعاً مأسوياً.. داعش قتل فارس حرقاً

b160876b-c4b6-4e91-9fef-1ffc75d78a88

تعيش عائلة فارس اليامي «وضعاً مأسوياً»، بعد تلقيها نبأً نزل على أسماعها كـ«الصاعقة»، يتضمن مقتل ابنها المبتعث الذي فقد منذ أواخر شهر أيار (مايو) الماضي، «حرقاً» على يد تنظيم «داعش»المتشدد، الذي يفترض أنه التحق به.
وبعد انتظار وترقب جاوز الشهرين، عاشت العائلة أملاً بعودة ابنها، والاجتماع به، والاحتفال سوياً بحلول عيد الأضحى المبارك، إلا أن يد الإرهاب كانت أسرع، حينما رفض فارس الذي قضى في مقاعد الدراسة بأميركا ثلاثة أعوام، وكان متفوقاً في دراسته الجامعية، الامتثال لأوامر التنظيم بتنفيذ عملية انتحارية.
وبحسب معلومات وفقا لصحيفة «الحياة»، فإن آخر محطة لفارس اليامي، بعد كشف تحركاته، إثر تغيبه في ظروف «غامضة» هي الأراضي التركية، وبعد ذلك لم يوجد له أثر. وذكرت المعلومات أن اليامي أبلغ التنظيم أنه «في حال حدوث أي شيء له، فعليهم الاتصال بأهله وذويه، وهو ما حصل فعلاً أول من أمس».
وأوضحت المعلومات أن أفراداً من تنظيم «داعش» اتصلوا بذويه، لإبلاغهم بإعدامه حرقاً.
ولم يرسل التنظيم أية صور تثبت صحة النبأ، «لتفحم الجثة، وعدم اتضاح معالمها كافة». وتضمنت المعلومات الواردة أن فارس اكتشف أكاذيب التنظيم أخيراً، ما دفعه إلى عدم الامتثال لأوامر قادته، وتنفيذ عملية انتحارية، ما أدى إلى قتله «حرقاً». يُذكر أن الولايات المتحدة سجلت الطالب السعودي فارس اليامي ضمن ملف «المفقودين في ظروف غامضة»، بعد تغيبه أواخر شهر أيار (مايو) الماضي.
فيما كثفت الأجهزة الأمنية الأميركية جهودها للبحث عنه، خصوصاً في ولاية فيرجينيا، وهي مقرّ سكناه، في محاولة للعثور عليه، أو التوصّل إلى أي خيط أمل يفكّ لغز اختفائه المفاجئ.
من جهته، أوضح الملحق الثقافي السعودي لدى واشنطن الدكتور محمد العيسى ورود أنباء عن وفاة الطالب السعودي المبتعث إلى الولايات المتحدة، والمفقود منذ أشهر، مشيراً إلى عدم وجود شيء رسمي حتى الآن، لافتاً إلى أن السفارة السعودية والقنصلية والملحقية «تسعى معاً للتحقق من صحة المعلومات من عدمها».
وأوضح العيسى أن مثل هذه الأنباء «لا يجب التسرع في تناقلها، حتى التثبت منها»، موضحاً أنه لم يردهم أية أنباء تشير إلى العثور على اليامي في الأراضي التركية، أو غيرها. وذكر أن «الجهود حثيثة في البحث والتحري عن دقة هذه الأنباء، ويلي ذلك الإعلان عما يتم التوصل إليه».
من جانبه، أكد السفير السعودي لدى أنقرة الدكتور عادل مرداد عدم وجود أي معلومات تشير إلى دخول السعودي فارس اليامي الأراضي التركية، عازياً ذلك إلى عدم تواصل أهله وذويه مع السفارة في وقتٍ مسبق للبحث عنه، والتأكد من صحة المعلومات عن دخوله الأراضي التركية من عدمها.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا
تعليقات