الرئيسيةاخباربعد تعرضهن للطرد: كاشيرات مكة أين يذهبن؟
اخبار

بعد تعرضهن للطرد: كاشيرات مكة أين يذهبن؟

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

بعد تعرضهن للطرد: كاشيرات مكة أين يذهبن؟

لجأت كاشيرات مكة إلى الشوارع والطرقات يبحثن عن عمل بعد صدور قرار من مكتب العمل بإلزام المركز التجاري بدفع حقوقهن مما يعني تعرضهن للطرد وخاصة أن القرار لم يذكر أي شئ حول عودتهن إلى العمل مرة أخرى.
وقد صرح مسئول بارز في وزارة العمل لإحدى الصحف بإن الوزارة تدعم المرأة من خلال توفير فرص عمل ووظائف لها، ولم يتحدث المصدر عن مشكلة كاشيرات مكة مؤكدا انه ليس هناك جديد في الموضوع.
ومن ناحية أخرى بدأت كاشيرات مكة في البحث عن وظائف أو فرص عمل تساعدهم علي المعيشة وخاصة أن اغلبهن مطلقات أو يتيمات وأيضاً قرب شهر رمضان الكريم.
وتقول الكاشيرة السابقة مريم أحمد إنها بدأت رحلة الوظائف في سنترال مستشفى براتب يبلغ 1700 ريال، لكن أوقات الدوام لم تناسب وضعها الأسري
كون فترة العمل مقسمة إلى ورديتين في النهار والمساء، وتضيف «أبلغتني إحدى صديقاتي أن سوبر ماركت يوظف براتب جيد وفترة دوام واحدة، ويعلم الله أني كنت أطمح لوظيفة أجمل فلم يكن طموحي أن أعمل كاشيرة، ولكن هذا المتوفر في طريقي، ولم أجد شيئاً آخر».
وأوضحت مريم، وهي يتيمة الأب والأم وتعيش مع أخيها الذي يعاني مرضاً في القلب، أن ما بلغني في بادئ الأمر بأن الراتب الشهري يبلغ نحو 3.5 آلاف ريال، وبعد خصم التأمينات الاجتماعية يبلغ 2700 ريال،مضيفة «ورغم هذا الراتب الضئيل لم نعترض».
وعن سؤالها عن إيقافهن عن العمل من قبل هيئة الأمر بالمعروف أجابت أن رجلاً ملتحياً حضر إلى الموقع وأبلغ إحدى زميلاتها بأن تخبرها أن لا ترتدي عباءة ذات النوع المحتوي على فصوص، فأجابته بأنه ستمتثل للنصيحة رغم أن عباءتها لم تحتو على ما ذكر، ولكنهن فضلن عدم الدخول في نقاش لا يسمن ولا يغني من جوع.
وذكرت إحدى الكاشيرات الأخرى وتُدعي هند محمد إنها مطلقة وتعول ابنها، وتقطن في منزل متهالك في إحدى حارات مكة القديمة بإيجار شهري يبلغ 900 ريال،
وتضيف أواجه صعوبات في الحياة لإني يتيمة حيث عملت في أماكن كثيرة كان آخرها معلمة في إحدى المدارس الأهلية في حي مسفرة براتب وقدره 500 ريال، يساعدها في تصريف أمور حياتها كونها تحصل على راتبين من حافز والضمان الإجتماعي، إذ يبلغ إجمالي دخلها الشهري 2000 ريال.
وتقول (حين سمعت عن أن مركزاً تجارياً بحاجة إلى موظفات ذهبت إليه مسرعة، لكن اشترطوا عليّ وجود كفيل وحين لم أجد وضعوني حارسة أمن، ورحبت ورضيت ولم أعترض والله، وحين تم تسجيلي في التأمينات الاجتماعية انقطع عني حافز، واليوم انأ مطرودة بلا راتب ولا حتى من حافز، وكم من الأشهر احتاج حتى يعاد لي حافز مرة أخرى).

شاهد أيضاً:
وزير العمل السعودي ” لن نمنع المرأة من العمل كاشيرة”

لجنة الإفتاء: عمل المرأة “كاشيرة” حرام

صور: كاشيرات سوبر ماركت مرحبا بجده

وسوم