المياه الفرنسية ضيافة الزمازمة لوزير الحج بدلا من ماء زمزم!

x454545541.png.pagespeed.ic.a1YPeyuo1b

ضيف مكتب الزمازمة الموحد وزير الحج خلال مأدبة الغداء التي أقامها المكتب بمناسبة الزيارة، بمياه فرنسية بدلا من ماء زمزم الذي يمر أمام عيني الوزير من خلال مكائن وأجهزة ليس بينها وقاعة الغداء سوى حاجز زجاجي شفاف.
وبحسب صحيفة مكة كان وزير الحج الدكتور بندر حجار قد قام بزيارة مصنع تعبئة زمزم التابع لمكتب الزمازمة الموحد اطلع خلالها على عملية الإنتاج والتشغيل، موجها بسقاية الحجاج من خلال مراكز التوجيه الموزعة على مداخل مكة المكرمة قبل وصولهم إلى الحرم المكي الشريف والمساكن الخاصة بهم، والحرص على أهمية توصيل ماء زمزم لكافة مساكن الحجاج مع متابعة تعقيم ونظافة العبوات الكبيرة التي يعاد تعبئتها أكثر من مرة باعتبارها توضع على البرادات.
وشملت الجولة الوقوف على خطي الإنتاج اللذين ينتجان بحد أدنى قرابة 4 آلاف عبوة في كل ساعة زمنية، بالإضافة إلى المنطقة الخاصة بالتخزين والخدمات والمرافق، بما يوفر القدر الذي تحتاجه مختلف مساكن الحجاج في مكة المكرمة.
ومن جانب آخر شدد حجار على ضرورة الاهتمام بمظاهر الحافلات الناقلة لحجاج بيت الله الحرام سواء من الداخل أو الخارج، مشيرا إلى أن الإمكانات المتاحة تسهل عملية توفير أفضل الخدمات على مستوى النقل في العالم، حاثا النقابة العامة للسيارات على تفقد وسائل الراحة في كل الحافلات التي يستقلها الحجاج خلال موسم الحج لهذا العام 1436.
وكان الوزير وجه في لقائه بأعضاء مجلس إدارة النقابة العامة للسيارات أمس بالعمل على توظيف الكوادر الوطنية من الشباب السعوديين وتدريبهم في المهام والوظائف المتاحة في النقابة، بالإضافة إلى توجيه السائقين بحسن التعامل وملاطفة الحجاج الذين ينقلونهم في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة.
وتم خلال اللقاء مشاهدة عرض مرئي لأبرز ملامح الخطة التشغيلية لموسم حج هذا العام وما اشتملت عليه من محاور وأهداف، بالإضافة إلى لمحة موجزة عن قسم التذاكر والاعتمادات، وأبرز أعمال القسم.

381745