قضية طالبات ثانوية الظبية تحيل خطيبا للتحقيق!

a35acc56-e073-456a-9bc1-a4c12f0269c9

 على خلفية خطبة ألقاها الجمعة الماضية، يستدعي فرع وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف بجازان اليوم خطيب جامع الفياض لاستجوابه والتحقيق معه حول تناوله قضية زيارة طالبات ثانوية الظبية لإمارة جازان.
وبحسب صحيفة الوطن أوضح المتحدث الإعلامي لفرع الوزارة بجازان محمد كريري أن الخطيب لا يحق له إثارة الناس والبلبلة، والأصل أن يراعي أحوال الناس وألا يلمزهم ويهمزهم ولا يتطرق لخصائص الأمور التي تكون بمثابة خطوط حمراء لدى الناس.
وأكد كريري أن الخطيب تكلم عن القضية بشكل مؤلم.
وكان خطيب جامع الفياض بمدينة الظبية، وصف زيارة عدد من طالبات الثانوية ولقائهن وكيل إمارة منطقة جازان للتطوير والتقنية المتحدث الرسمي باسم الإمارة بأنها إحدى المحاولات التي تظهر بين الفينة والأخرى لكسر الحواجز التي تصون المجتمع، ويقف وراءها ويخطط لها فئة ممن باعوا أنفسهم لأجندة دخيلة تعمل من أجل هدم الفضيلة في آخر معاقلها- على حد وصفه-.
وحظيت الخطبة بردود فعل متباينة بين مؤيد لمناقشة القضية على منبر الجمعة، وبين معارض تحويلها إلى منصات لتصفية الحسابات والطعن في أعراض الناس.
وخصص الخطيب في خطبته التي ألقاها الجمعة الماضية جزءا للحديث عن قضية ثانوية الظبية ووجه اتهامات لوسائل الإعلام حين قال إنها ركزت خلال هذا الأسبوع على القضية وجعلت منها فرصة للمزايدة وسبيلا للمغالطة وبابا للنيل من مسؤولي التعليم في محافظة صبيا.