اعلان

سعودي يسلم نفسه لأمن الوديعة بعد هروب 18 عاماً

Advertisement

94f057e9e41ef583017a1b0f3e98d880

استلمت الجهات الأمنية المختصة في منفذ الوديعة الحدودي مع اليمن أمس، أحد الهاربين على خلفية قضية قتل ارتكبها ابنه قبل 18 عاما، وذلك عقب تدخل مباشر من قبل أمير منطقة نجران الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد.
وبحسب صحيفة الوطن أكد مصدر مطلع في المنفذ أن مسنا يبلغ من العمر 80 عاما سلم نفسه طواعية إلى سلطات الأمن في َالمنفذ، نتيجة إجراءات وتنسيق مباشر مع إمارة منطقة نجران، بعد أن ظل هاربا في منطقة الجوف اليمنية لمدة 18 عاما هو وابنه المتهم في جريمة قتل وقعت بمحافظة خباش شرق نجران إثر مضاربة بين الجاني وشخص من قبيله ثانية توفي بطلق ناري.
وأكدت مصادر أن الأب الهارب سلم نفسه عقب وساطة قادها الشيخ مانع بن صمعان بن نصيب وبعد وفاة ابنه الجاني في مديرية اليتمة بمحافظة الجوف اليمنية، حيث قامت الجهات الأمنية بعمل إجراءات الاستلام النظامية ومن ثم تسليمه إلى الجهات المختصة بمنطقة نجران.
يذكر أن الابن الجاني توفي في الأول من فبراير الماضي إثر نوبة قلبية وهو في مقر هروبه مع والده داخل اليمن.
العودة إلى السعودية
1- التحرك من قرية اليتمة في محافظة الجوف اليمنية.
2- سلوك طريق رملي وسط حماية من قبائل دهم.
3- عبور طريق يختصر المسافة إلى العبر بمسافة 100 كلم.
4- الانطلاق من العبر إلى منفذ الوديعة على بعد 90 كلم وتسليم نفسه.
5- الانتقال إلى نجران على بعد 400 كلم عن المنفذ.