بقايا بقع الجوهرة تثير الفزع!

k10

تم رصد حالة أرضية ملعب استاد الجوهرة بمدينة الملك عبدالله الرياضية في جدة قبل أولى المواجهات التي سيستضيفها بعد التحسين الأخير في الثالث من سبتمبر المقبل، وفي الوقت الذي تفصلنا عن المواجهة 7 أيام تقريبا حين يخوض المنتخب لقاء ضد تيمور الشرقية في التصفيات المؤهلة للمونديال العالمي عن القارة الآسيوية، بدت الأرضية التي يفترض أن تكون بجاهزيتها في هذا التوقيت متباينة الزراعة في أجزاء كثيرة من الملعب كما يظهر في الصوروالتي رفض معها مدير الملعب إبراهيم القوبع التصريح بشأنها أو بشأن أي أمر آخر في الملعب -على حد قوله-، حيث سمح بالتقاط الصور دون أن يدلي بأي توضيح بشأن التفاصيل حول ما تم في الفترة الأخيرة من عمل، والمستقبل الذي ينتظر أن تكون عليه الأرضية في الأشهر المقبلة، في ظل الحديث المتكرر عن الحلول المؤقتة واحتمالية عودة الأمور إلى وضعها السابق كما حدث في موسم سابق، إذ يساور القلق أنصار الأخضر السعودي وقطبي مدينة جدة الأهلي والاتحاد بشأن طول مدة صلاحية الأرض، وما إذا كان هذا السيناريو قد يتكرر مع بداية كل موسم، حيث خاض الاتحاد أولى مواجهاته في كأس ولي العهد على ملعب الشرائع لعدم جاهزية استاد الجوهرة، وسيكون أول لقاء له على الملعب يوم 12 سبتمبر ضد نجران في كأس ولي العهد، وأول لقاء للأهلي يوم 17 سبتمبر ضد الوحدة.
وبحسب صحيفة عكاظ، تبدو الملاعب الرديفة الثلاثة جاهزة لأداء التمارين تماما، وسيجري الأخضر تدريبات خلال معسكره المقبل عليها، حتى مغادرته إلى ماليزيا لخوض اللقاء الثالث في التصفيات الآسيوية المزدوجة.
من جهة أخرى أكدت مصادرأن افتتاح الصالة الرياضية المغلقة في المدينة بات وشيكا جدا، حيث اقتربت من الجاهزية النهائية وقد تصبح جاهزة لاستقبال الفعاليات في مطلع سبتمبر المقبل، وتتسع لنحو 10 آلاف متفرج ومجهزة بأحدث وسائل التقنية من شاشات عرض ووسائل سلامة وتجهيزات تتعلق بتطوير المرافق ونظافته.