فيديو: عداءة أميركية تحتفي بالفوز قبل خط النهاية وتتلقى العقوبة

2B9FDC5400000578-3209144-image-m-25_14404520418071

تعرضت العداءة الأميركية، مولي هودل، لصدمة كبيرة خلال منافسات بطولة العالم لألعاب القوى، التي تستضيفها العاصمة الصينية بكين، بعدما ظنت أنها ستفوز بالميدالية البرونزية في سباق 10 آلاف متر لتطلق العنان لأفراحها، قبل أن تخسر في الخطوة الأخيرة من نهاية السباق.
ولم تحسن العداءة الأميركية، البالغة من العمر 30 عاماً التعلم من الدروس السابقة التي تندرج حول أهمية عدم الفرحة باكرا إلا بعد حسم السباق، لتسقط في الفخ نفسه بعدما خسرت الميدالية البرونزية رغم أنها كانت الأقرب لها قبل نهاية السباق. وكانت مولي في طريقها للصعود إلى منصة تتويج سباق 10 آلاف متر، بعدما احتلت المركز الثالث في السباق، لتطلق العنان لأفراحها قبل خطوات قليلة جدا من خط النهاية، فرفعت يدها فرحة بالإنجاز لتنقض عليها مواطنتها العداءة، إميلي إنفيلد، وتخطف البرونزية لبلادها بدلا من مولي. وبدت المتسابقة في وضع حزين للغاية بعدما اكتشفت الأمر على خط النهاية، وقالت بعد السباق في تصريحات صحافية إنها تشعر “بخيبة أمل وحرج كبيرين لذلك الأمر. كانت تلك الميدالية من نصيبي”. ومن حسن حظ العداءة الأميركية، مولي هودل، أن مواطنتها، إميلي إنفيلد، هي من ظفرت بالميدالية لمنتخب بلادها، ولم تذهب الميدالية لعداءات أخريات في السباق.

https://www.youtube.com/watch?v=Hq2h5jHCfog