كويتيون: كيف يُحكم على العجمي 4 سنوات سجن ويُترك دشتي طليقا؟

adds

تعاطف ناشطون كويتيون مع الشاب عبد الرحمن العجمي (21) عاما، الذي صدر حكم بحقه بالسجن لمدة أربع سنوات بعدة تهم، منها “التحريض على قلب نظام الحكم، والإساءة للذات الأميرية، والإساءة للملكة العربية السعودية”.
وغرّد النائب السابق فلاح الصواغ بشكل ساخر من المحكمة: “عبد الرحمن العجمي يُحكم بالسجن أربع سنوات بسبب تغريدة! الآن أطمأن قلبي على بلدي، أكيد حكم خلية حزب الله إعدام إذا ثبت تورطهم بهذه الأسلحة المروعة”.
وأضاف المحامي محمد مساعد العنزي: “حال الحكومة مع إيران كحال الذي يضربه فتية في الشارع، فيعود ويضرب أخاه الصغير”، وتابع: “إيران ترسل حزب اللات، والمسجون عبد الرحمن العجمي!!!!!”.
وقال المغرّد الشهير “العم خورشيد”: “عبدالرحمن العجمي محكوم 4 سنوات بسبب الإساءة للسعودية، بينما دشتي سبّ السعودية وذهب إلى سوريا متصورا مع بشار الأسد، وزار عائلة عماد مغنية،  ونائب في البرلمان، واضحة”.
المغرد مشاري بويابس، كتب في حسابه بـ”تويتر”: “بغض النظر عن رأيي في التغريدات التي حُبس عليها عبد الرحمن العجمي الله يفك عوقه، لكن ما قاله عبد الحميد دشتي يفوقه بمراحل يعني مصكوك مصكوك”.
وأوضح النائب السابق علي المسلم أن “طالب عمره 21، تهمته قلب نظام الحكم، وأن أداة جريمته الخطيرة هي (تغريدات) سجن 4 سنوات، يدعوه ليس للخوف على عبد الرحمن العجمي من هذا الظلم، بل يدفعه للخوف على الكويت” وفقا لموقع عربي21.