اتهامات لـ وكلاء الدواء بسرقة واستغلال المواطنين

قفاغ

اتهم مغرِّدو موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” الإثنين (24 أغسطس 2015)، وكلاء الدواء في المملكة بسرقة واستغلال المواطنين؛ حيث أطلقوا هاشتاق #وكلاء_الدواء_يسرقوننا” شاركوا فيه بمئات التغريدات التي طالبوا فيها بإيقاف الوكلاء عند حدهم، حسب قولهم.
ووفقا لموقع عاجل قال عبد المحسن المقرن رئيس مجلس إدارة شركة الأسواق والمجمعات التجارية، إن هناك مجموعة من الشركات تحتكر السوق منذ عشرات السنين، لافتا إلى أنه لا يوجد رقابة على الأسعار، ولا يوجد تشجيع للشركات الجديدة، خوفا من أن يقلَّ الطلب على الدواء بالنسبة للمعروض منه، وتنخفض الأسعار بالتالي.
من جانبه، نشر الكاتب والناقد الصحفي محمد الأحيدب صورة لعلبتين تحويان الدواء ذاته، إحداهما تباع في تركيا والأخرى في المملكة، معلقا عليها بالقول: “فضيحة أخرى: هذا الدواء في تركيا بربع قيمته في السعودية وفي الكرتون عندهم ٢٠ حبة وعندنا ١٠ حبات”، بينما أضاف الإعلامي عبد الرحمن الشايع: “كان لدي تساؤل عن كثرة الصيدليات في الشوارع والآن تبين السبب”.
وقال مغرد يدعى “مواطن فاهم”: “يسرقون! اتق الله يا صاحب الهاشتاق قل يمصون دمنا، ينهبون حلالنا ليش حانهم وتقول يسرقون بس؟”.
ورأى علي المهوس أن هذا يفسر كثرة عدد الصيدليات المبالغ فيه بالسعودية.