صور: لقطات نادرة توثق حياة سكان الأحياء الفقيرة في بريطانيا

79

إطعام الحمام، لعب الأطفال في الشوارع، وأحاديث النميمة بين السيدات، كانت هذه أهم المشاهد التي رصدتها المصورة “شيرلي بيكر” للأحياء الفقيرة في بريطانيا عام 1960.
تعتبر شيرلي بيكر المرأة الوحيدة التي وثقت مشاهد حية للشوارع البريطانية بين عامي 1960 و1980، وتضمنت صورها أحياءً فقيرة في مانشستر وسالفورد؛ حيث أظهرت لقطاتها الخالدة حياة لم تعد تعرفها بريطانيا في وقتنا الحالي، تعتمد على التجمع في الشوارع والعيش في منازل متقاربة.
كما أظهرت الأطفال وهم يلعبون في الشوارع وأمهاتهم تقف في الخارج؛ لمراقبتهم وتتبادل الأحاديث مع باقي الأمهات، الأمر الذي يبدو غريبا عن مجتمعنا الحديث.
وقالت بيكر، في تصريح لها لصحيفة الجادريان عام 2012، إن هذه الأحياء كانت مدمرة بالكامل ويظهر ذلك على الشوارع والمباني، لكنها احتوت الفقراء، فهي توضح في العديد من الصور كيف أجبر الأطفال على الارتجال لإيجاد طرق مختلفة لتسلية أنفسهم حتى أنهم استخدموا أقنعة الغاز التي ظهرت في الحرب العالمية الثانية للعب بها.
سوف تعرض الصور في معرض خاص بلندن يوم 20 سبتمبر، لتوثيق هذه الحقبة، بعد وفاة المصورة بعام واحد عن عمر يناهز 82 عاما.

77
78
80
81
83
84

74
75
76
82
85