شاهد: ماذا يحدث لو استبدلت مكابح سيارة بورش بهواتف آيفون؟

maxresdefault

يحاول الكثير من عشاق التكنولوجيا والهواتف المحمولة اختبار قوة ومتانة أحدث ما تنتجه الشركات العالمية من هواتف ذكية، وآخر هذه الاختبارات ما قام به شاب استبدل مكابح سيارة بورش بهواتف آيفون.
ويظهر في الفيديو الذي نُشر على قناة “إيفري ثينغ أبل” على يوتيوب شاب يختبر متانة هواتف آي فون بعد أن وضعها مكان مكابح سيارة بورش 911، واستخدم 4 هواتف آيفون 5 إس بدلاً من المكابح الأمامية و4 هواتف آيفون 4 إس على المحور الخلفي نقلا عن موقع 24 وبحسب موقع سي نت.
وبعد أن تم تثبيت هواتف الآيفون بشكل جيد في مكانها، جرى اختبار قوة هذه الهواتف على سرعات مختلفة: 20 – 40 – 60 ميلاً في الساعة، قبل أن يتم تفقد الهواتف لمعرفة ماذا حصل لها بعد هذا الاختبار القاسي.
وبعد أن انطلقت السيارة بسرعة 20 ميلاً في الساعة تمكنت الهواتف من الصمود في وجه الضغط والحرارة التي تعرضت لها، وعند سرعة 40 ميلاً في الساعة اندلع حريق بسيطة في العجلة الأمامية لكن الهواتف كانت ما تزال صامدة، أما عند سرعة 60 ميلاً فكان من الصعب إيقاف السيارة دون الاستعانة بالمكابح اليدوية.
وفي نهاية الفيديو أظهر فحص هواتف الآيفون الثمانية أنها تعرضت لأضرار بالغة من جراء الضغط والحرارة العالية التي تعرضت لها في هذه التجربة.