محامي داود حسين يوضح حقيقة إساءته للفاروق عمر في فيلم من إنتاج إيراني

dd906_2_4_0

نشر المحامي حسين العصفور بيانا توضيحيا فيما تم تداوله حول ما جاء على لسان الفنان الكويتي داود حسين عن الخليفة عمر ابن الخطاب ضمن فيلم (القربان) أو رستاخيز من إنتاج إيراني وبمشاركة نخبة من الممثلين العرب.
وقال المحامي الموكّل: إن الشخصية التي قام موكلي بأدائها قبل خمس سنوات في الفيلم المذكور، وكان يمثل فيها شخصية اسمها فاروق، إن أحداث الفيلم تتحدث عن حقبة ما بعد الخلفاء الراشدين بكثير، ولم يتطرق بالإساءة للخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه وهذه ليست من شيم موكلي ولا توجد لديه مثل هذه التصرفات وما نشر هي أكاذيب وتهم ملفقة وادعاءات كلها عارية عن الصحة وسأتخذ إجراءاتي القانونية ضد كل من يسيء لموكلي.
يذكر أن فيلم القربان أو (رستاخیز) من إنتاج وإخراج إيراني، ويشارك فيه سبعة ممثلين عرب من بينهم داود حسين من الكويت والذي قام بدور “الفاروق” وجمال سليمان من سوريا في دور “معاوية”، وفواز يرور من لبنان بدور القاصد، ورضوان عقيلي من سوريا بدور سرجون، وجواد الشكرجي من العراق بدور هانئ بن عروة وفادي إبراهيم من لبنان الذي قام بدور القسيس.
وأشرف على كتابة سيناريو الفيلم الكاتب أحمد رضا درويش والذي استغرق حوالي 3-4 سنوات وفيها استعان بكبار المؤرخين من العراق وإيران وبلاد الشام للإشراف شخصياً على النص والذي أخذ من عدة مصادر تاريخية وجاء على خلفية ذلك غضب وجدل واسع، بين المغردين على “تويتر”، حيث أطلقوا هاشتاق #داود_حسين_يسيء_للفاروق طالبوا من خلاله جميع وسائل الإعلام العربية باتخاذ موقف حازم للتصدي لكل ما يسيء للدين.
ومن جانبه أكد فهد أحمد بقوله إن الممثل يكون أحياناً مترجما لأفكار غيره بالتمثيل، فللأسف تحركه أصابع المخرج.
فيما طالب البعض بالتمهل وعدم الحكم على الشخصية التي قام بها داود حسين، خاصة أن الفيلم لم يعرض بعد.
وأشاروا في حال تم التأكد من إساءته للفاروق رضي الله عنه فإن المسؤولين من الطبيعي أن يتخذوا الإجراءات اللازمة في حق كل من حاول المساس بالدين أو الدولة.