25 ألف تابعوا الدوسري بعد رحيله.. لهذا السبب

1439022498158113559792-560x308

زاد عدد المتابعين إلى 25 ألف متابع لحساب الإعلامي الراحل سعود الدوسري، الذي انتشرت شهرته بين أواسط مواقع التواصل الاجتماعي بعد رحيله المفاجئ مباشرة، في ظل استنكار العديد من الناس عن سبب هذا الكم الهائل من المتابعين بعد وفاته، هل هو الفضول أم أن موته أثر في نفوس المتداولين كما جاء ذلك في التغريدات المتداولة على هاشتاق وفاته.
ووفقا لموقع عين اليوم إحدى التغريدات أشارت إلى أن ذكرى الآخرين في النفوس بيد الله سبحانه وتعالى، فهناك أشخاص تبقى ذكراهم مخلدة في نفوسنا على الرغم من عدم معرفة سابقة لهم، وتزيد شهرتهم بعد وفاتهم، وكأنها إشارة من الله عز وجل على أن هذه الشهرة بأن يعمل الإنسان لآخرته وليس لدنياه فالحياة الآخرة هي الأبقى.
وفي نفس السياق أشار أخوه عبد الرحمن الحقباني إلى أن آخر عمل قام به المذيع الراحل قبل وفاته أن ترك فحوصاته وذهب لزيارة أمه بعد وصوله خبر مرضها، مما ترك ذلك أثرا عظيما في نفوس المسلمين الذين هرعوا لحضور عزائه، حيث إنه من أعظم الأعمال وأجلها عند الله هو بر الوالدين، الذي جعله الله سببا في دخول الجنة.