مصرع السعودي الخثعمي في اشتباكات مع قوات الأسد بريف حمص

الخثعمي

لقي السعودي سعود بن سعدي الخثعمي، المقاتل في صفوف تنظيم “داعش”، مصرعه على يد قوات النظام السوري خلال الاشتباكات بين الطرفين في مدينة القريتين بريف حمص الجنوبي الشرقي.
وذكرت حسابات بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، مقربة من التنظيم، اليوم الخميس  وفقا لموقع عاجل إن المسؤول الشرعي عما يُعرف لدى التنظيم بـ “ولاية دمشق” سعود بن سعدي الخثعمي– سعودي الجنسية- والملقب بـ أبي حسان، لقي مصرعه خلال اشتباكات بين التنظيم وقوات النظام السوري في مدينة القريتين بريف حمص الجنوبي الشرقي.
وأرفقت الحسابات صورة تُظهر الخثعمي وهو يُلقي محاضرة على المقاتلين الإرهابيين قبيل التوجه إلى المعركة.
وكان تنظيم “داعش” تمكَّن ليل الأربعاء الخميس، من السيطرة على مدينة القريتين الاستراتيجية في محافظة حمص بوسط سوريا، بعد معارك عنيفة ضد قوات النظام.
وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبد الرحمن، إن “سيطر تنظيم داعش بشكل كامل على مدينة القريتين الواقعة في ريف حمص الجنوبي الشرقي بعد اشتباكات عنيفة ضد قوات النظام والمسلحين الموالين لها استمرت ساعات طويلة”.
وتحظى مدينة القريتين بأهمية استراتيجية نتيجة موقعها على طريق يربط مدينة تدمر الأثرية التي سيطر التنظيم عليها في 21 مايو بريف القلمون الشرقي في محافظة دمشق.