الرئيسيةثقافة ومعلومات10 حقائق مثيرة عن القلاع والعيش فيها
ثقافة ومعلومات

10 حقائق مثيرة عن القلاع والعيش فيها

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

10 حقائق مثيرة عن القلاع والعيش فيها

من المؤكد ان القلاع لم تعد المكان المثالي للسكن كما كانت في الأزمنة السابقة، ففي الماضي كانت الخيار الأمثل لأنها تجمع بين القيادة والقدرة علي حماية الثروات، أما في وقتنا الحالي فيكفي ان تضع ثروتك في البنك لكي تشعر بالأمان.
لكن هل تخيلت يوما ان تصبح من سكان القلاع؟، هل تعرف كيف يكون العيش فيها؟ …

دورات المياه

إذا كانت القلعة غير مريحة فلن تجد بها حمام بل ستجد حفرة يتخلص فيه الأفراد من مخلفاتهم  وعادة ما تكون شديدة البرودة ورائحتها نفاذة.

مواد التشييد

عندما جاء النورمانديون إلى إنجلترا منذ آلاف السنين شيدو قلاع خشبية علي سفوح الجبال والتي كان علي الأعداء التسلق للوصول لها.
وبينما كان تشييدها هو أستخدام جيد للموارد المتاحة إلا إنه كان من السهولة بمكان حرق مثل تلك القلاع.

أقدم القلاع المسكونة

منذ ما يقرب 900 عام ولا تزال قلعة ويندسور مسكونة حاليا من قبل المكلة إليزابيث الثانية. والقلعة الأصلية تم بنائها من قبل الملك ويليم الأول وكانت خشبية وترتيبها الأول في سلسلة من تسع قلاع، وتم أحلال الخشب بالحجارة وإضافة حوائط خارجية وبرج دائري من قبل الملك هنري الثاني.

الدفاع

بمجرد النظر إلى الأدوات ومميزات القلاع تستطيع إن تعرف السبب وراء تشييدها، فالخنادق المائية، أبراج الدفاع، المتاريس، فتحات الموت ، فتحات في الجدار للبنادق والأسهم كان أكثر ما يميزها لتبقي حصينة ضد الأعداء، و فتحات الموت تلك التي كان يصب منها السوائل شديدة الحرارة علي الأعداء.

السلالم

تم تشييد السلالم بشكل دائري باتجاه عقارب الساعة وذلك لهدف ما؟ ففي حالة ما إذا تم اقتحام القلعة، وعند صعود المعتدون سيواجهون صعوبة في القتال وذلك لأن معظم الناس يستخدمون إيديهم اليمني في القتال وبالتالي سيكون الدرع في اليد اليسري، بعكس اتجاه المدافعين. لكن السؤال المهم ماذا سيفعل المدافعون إذا ما تم مهاجمتهم من قبل فريق اعسر من المهاجمين؟

كثرة القلاع

يوجد في انجلترا 1500 موقع للقلاع، ونستخدم هنا لفظ موقع لأن معظم تلك القلاع تم تسويتها بالارض، ويوجد أكثر من 800 موقع به بقايا، ولا يزال أكثر من 300 قلعة موجودة حتي يومنا هذا.

غير مريحة

عندما تفكر في القلعة عادة ما تتصور الغرف الكبيرة الانيقة و وسائل الراحة الفخمة، ولكن من يهتم بكل هذا عندما يسير في الوحل ويشم رائحة روث الخيول مع العلم أيضا بأن القلاع سيئة الإضاءة لأن النوافذ عادة ما تكون غاية في الضيق هذا بالإضافة لسوء التهوية .

الولائم

عادة ما تكون القلاع مكان ممل فلا شئ سوي التدريبات القتالية، الصيد ، لعب الشطرنج، ولكن الشئ الوحيد الذي كان يرفه عن الناس في ذلك الوقت وحتي يومنا هذا هو ولائم الطعام حيث تجد ما تشتهي من كل ما لذا وطاب.

حياة الخدم

الخدم الشخصي في العصور الوسطي كان يعامل مثل الحيوان الأليف! مهلا، ففي تلك الأوقات لم يكن هذا شيئاً سيئاً حيث كان ينام في نفس المكان الذي ينام به سيده حيث الدفئ. وكان يعطى بطانية ولا ينام على الارض بعكس باقي سكان القلعة من الخدم حيث كانو ينامون في القلاع الباردة ويعتمدون علي حرارة جسدهم.

البئر

يعد بئر المياه هو نقطة الضعف بالقلاع ومصدر للتهديد المستمر فإذا لم يتم تأمينه أو نضبت مياهه أو نجح الاعداء بتسميم المياه به، فلا مفر من الهزيمة النكراء.

شاهد أيضاً :
10 حقائق عن الطعام وطريقة تناوله في رحلات الفضاء
فيديو: عقوبة النحل السكران العض وكسر الأرجل!

هل يكمن سر علاج الزهايمر في جزيرة الفصح Easter Island Rapa Nui؟

أغلي 25 قصر في العالم