راقصة القاهرة تطيح بإداري المنتخب!

d0f634b0-9933-473f-931e-92fe8701b915

أنهت حفلة نهر النيل الغنائية بجمهورية مصر العربية، مستقبل إداري منتخب الناشئين للكرة الطائرة عبدالله الجبر، عقب إقصائه من مهمته الإدارية لعدم ضبطه مسار الأمور في المعسكر الخارجي، وتعذر مغادرة البعثة للحفل الذي أقيم في سفينة بعرض النيل.
وبحسب صحيفة مكة جاء ذلك بناء على التقرير الذي قدمه عضو مجلس الإدارة عبدالله العدوان الذي أوفده رئيس اتحاد الطائرة فهد الحريشي للتحقيق مع مسؤولي البعثة السعودية.
وجرى الحفل في إحدى السفن السياحية بدعوة من متعهد المعسكرات، بمشاركة عدد من المنتخبات المتواجدة خلال الفترة الحالية بمصر ومن ضمنها المنتخب المغربي ورؤساء ووفود البطولة الأفريقية للكرة الطائرة التي اختتمت مؤخرا في القاهرة، حيث حضرت البعثة السعودية الحفل دون العلم بالبرنامج المعد بهذه المناسبة، وفقا لبيان اتحاد الطائرة الرسمي .
وشدد اتحاد الطائرة خلال البيان، على رفضه حضور هذه المناسبات التي تتضمن مثل هذه الفقرات (الراقصة) مهما كان موقعها انطلاقا من القيم الدينية والنهج التربوي الذي تحرص الرياضة على تأصيله في اللاعبين.
وأعادت «سهرة» نهر النيل، واقعة مناسبة عشاء أقيمت في تونس عام 2008 من قبل الفندق بمناسبة ختام معسكر منتخبات ذوي الاحتياجات الخاصة في ألعاب القوى وبحضور عدد كبير من نزلاء فندق «فيبس» بتونس.
وكان الحفل يضم جميع أعضاء الوفد البالغ عددهم 47 عضوا يمثلون اللاعبين والإداريين والفنيين ومشرفي الإعاقة لمنتخبي المملكة لذوي الاحتياجات الخاصة لرفع الأثقال وألعاب القوى، ووجهت الدعوة إلى المنتخبات السعودية، بالإضافة إلى منتخب الأردن لكرة اليد للأسوياء من قبل إدارة الفندق لمشاهدة عروض تمثل الفلكلور الشعبي التونسي، وحين فوجئ الوفد السعودي بوجود راقصة ضمن العرض، طالب الإداريان علي الغامدي وإبراهيم السويلم بإيقاف هذه الفقرة، إلا أن عدم التجاوب مع رغبتهما قادهما إلى سحب أفراد المنتخب السعودي من مكان الحفل بمساعدة الإداريين ومشرفي الإعاقة وتوجيههم إلى غرفهم في الفندق.