الحوثي مبرراً الهزيمة: إجازة العيد وعودة المقاتلين إلى أسرهم خلف سقوط عدن

02c05971-5e19-4bf6-97fe-0949608c1b53

حث زعيم الحوثيين أنصاره على التصدي للحكومة المدعومة من تحالف عربي في اليمن واعتبر نجاحها في استعادة عدن الشهر الماضي إنجازا “محدودا” لم يتسير لها إلا في ظروف شهر رمضان .
ووفقا لوكالة رويترز في خطاب تلفزيوني على الهواء مباشرة استهدف على ما يبدو رفع الروح المعنوية لقواته اتهم عبد الملك الحوثي أعداءه بالتحالف مع تنظيم الدولة الإسلامية وإسرائيل في الهجوم على الميناء الواقع في جنوب البلاد.
وقال الحوثي إن سقوط عدن سببه عودة بعض الحوثيين والمقاتلين المتحالفين معهم للبقاء مع أسرهم في نهاية شهر رمضان . وقال إن الحل السياسي للصراع في البلاد لا يزال ممكنا.
وأضاف الحوثي في خطابه “أيها الشعب المظلوم والذي يواجه العدوان ثق بربك واطمئن لواقعك واستمر في ثباتك وصمودك.. أنت في الموقف القوي.. الموقف المحق وأنت في الطريق التي تكسب فيها العاقبة لصالحك وأنت تخوض معركة الشرف ومعركة الاستقلال ومعركة الحرية والدفاع المقدس المشروع الذي لك فيه الشرعية الدينية والشرعية الإنسانية والشرعية الأخلاقية.”
واستعادت الحكومة أجزاء واسعة من عدن في يوليو تموز بدعم من غارات جوية يشنها منذ مارس آذار الماضي تحالف بقيادة السعودية بغرض إنهاء سيطرة الحوثيين على معظم الأراضي اليمنية وإعادة الرئيس عبد ربه منصور هادي الموجود في السعودية.
وقال الحوثي في إشارة لشهر رمضان “العدو في الوقت الذي رمى كل ثقله هناك وطاقاته وإمكاناته مع تراكم الأحداث.. آلاف الغارات والقصف المستمر حقق إنجازا محدودا.. بعد كل هذا الاستنفار لكل تلك الإمكانات الهائلة واستغل فقط فرصة معينة كانت في ذلك الظرف فرصة مواتية له.”
وأضاف مشيرا للحرب الدائرة منذ أربعة أشهر لكن دون ذكر أي تفاصيل “الحلول السياسية بالشأن السياسي في البلد متاحة وممكنة