كشف معلومات جديدة عن الطائرة السعودية الخاصة التي تحطمت ببريطانيا

99702_45110

أفادت سلطات مطار بلاك بوش في هامبشاير ببريطانيا بأن الطائرة السعودية الخاصة التي تحطمت عصر أمس  الجمعة تجاوزت المدرج الخاص بالهبوط، ووقعت على عدد من السيارات المتوقفة خارج المدرج؛ ما أدى إلى انفجار ضخم، وتحطُّم الطائرة كلياً، ووفاة ركابها الأربعة.
وأضافت سلطات المطار بأنها بدأت في التحقيقات، وتلقت عدداً من المعلومات من شهود العيان، إلى جانب بعض الصور ومقاطع الفيديو. مشيرة إلى أن الطائرة تعود ملكيتها لمواطن سعودي، وكانت قادمة من مدينة ميلانو الإيطالية إلى هامبشاير البريطانية، وعلى متنها 3 ركاب، والرابع قائد الطائرة.
وأوضحت المعلومات المبدئية التي كشفت عنها سلطات المطار أن الطائرة من النوع الخاص الذي يستخدمه رجال الأعمال والأثرياء، وهي من طراز إمبراير فينوم 300، ووقعت على ما يقارب 20 سيارة، كانت متوقفة للبيع في مزاد.
وأشارت إلى أن فِرق الإطفاء و7 سيارات إسعاف وهليكوبتر لنقل المصابين توجهت فوراً إلى موقع الحادث، وتمت السيطرة على الحريق الهائل، فيما لم ينجُ أيٌّ من الركاب، كما أنه لم يُصب أي شخص من العاملين في المطار أو في مواقف السيارات بأي أذى.