الرئيسيةالرياضةأطفال لاعبي المنتخب الإسباني يخطفون الأضواء خلال احتفال ابائهم بكأس اوروبا
صور ومحطات

أطفال لاعبي المنتخب الإسباني يخطفون الأضواء خلال احتفال ابائهم بكأس اوروبا

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

أطفال لاعبي المنتخب الإسباني يخطفون الأضواء خلال احتفال ابائهم بكأس اوروبا

مباراة بين العمالقة والأطفال هو أفضل وصف للمباراة التي أوصلت إسبانيا لمنصة التتويج فبعد أن قهر الإسبان الإيطاليون سارع اللاعبون إلي الاحتفال بعرض كأس يورو 2012 أمام الأف المشجعين.
وقد بدء الاحتفال علي ارض الملعب بنزول طفلة “فرناندو توريس” ذات العامين الجميلة “نورا” وسرعان ما أنضم إليها فريق كامل من الأطفال حيث تحول أحتفال الأسبان بعد صافرة النهاية إلي حفل عائلي.

توريس مهاجم تشيلسي  وطفلاه ليو و نورا.

توريس ذو ال 28 عاما يحيي المشجعين الأسبان بعد المباراة في كييف، بينما يلعب طفلاه نورا وليو بسعادة في المرمي.

المهاجم فرناندو توريس يشارك لحظات هامة بعد المباراة مع طفلاه .

توريس وزميله بالفريق خوان فران ينضمان لمظاهر الفرحة مع المزيد من أبناء لأعبي الفريق الأسباني علي أرض الملعب في كييف.

حارس المرمي البديل خوسيه رينا يحتفل بالنصر علي أرض الملعب مع ابنته جريسيا ترتدي الرقم 5 ،ابنته الما ترتدي الرقم 3،  وابنه لوكا ويرتدي الرقم 1، وذلك بعد ان تحول الأحتفال الأسباني لحفل عائلي، بينما رينا يرتدي فانيلة لاعب بيتس المتوفي حديثاً..

توريس يتحدث بعد المباراة مع زميله بالفريق سانتي كازورلا، بينما يتابع أطفال لأعبي الفريق الأستمتاع بأجواء ما بعد المباراة.

نورا توريس لا يبدو عليها الرهبة بعد المباراة بل كانت تتجول باستمتاع علي ارض الملعب وذلك تحت بصر والدها

الما و جريسيا ابنتا خوسيه رينا يقفزان علي ارض الملعب بعد تسلم الكأس.

نورا و ليو توريس لم يكونا بحاجة لدعوة ثانية لكي ينطلقا ويركضا علي ملعب كييف خلال الأحتفال.

ليو توريس محمولا هو وكرة المباراة علي أرض الملعب.

مايسترو خط الوسط  تشابي ألونسو يحمل كأس اليورو2012 هو وزوجته وابنه وابنته.

توريس وأطفاله بعد ان أنضم لهم أعضاء الفريق وأسرهم خلال مظاهر البهجة بعد المباراة.

نورا توريس تظهر لابيها ما هو موقع اسبانيا في ترتيب الفرق العالمية بعد فوزهم التاريخي.

اطفال رينا الثلاثة لايشعرون بالخجل من كاميرات المصورين الذين وجهوا عدساتهم تجاه حارس المرمي وابنائه.

توريس يستعد لاتقاط صورة مع زوجته أولالا دومينغيز وطفلاهما نورا وليو.

المشجعين الأسبان يهتفون أثناء المباراة وبعد تأكد فوزهم ب 4 أهداف نظيفة.

المشجعون الأسبان يحتفلون بالفوز في الساحات العامة في  فالادوليد.

المشجعات الأسبان يستمتعون بأجواء الأنتصار في كييف وذلك بعد أن تأنقوا بالوا فريقهم.

اللاعبين الأسبان يحتفلون بالكأس بعد فوزهم بنهائي يورو 2012.

الفريق الأسباني يحتفل بعد صافرة النهاية التي أكدت أنهم أبطال أوربا مرة أخري.

الفيديو :

 شاهد أيضاً :
فيديو لأطرف مواقف يورو 2012

فيديو لجميع أهداف بطولة الأمم الأوروبية يورو 2012

صور مجنونة لجماهير بطولة أمم أوروبا يورو 2012