طفلة سعودية تحاضر للأمريكيين عن دور المرأة عربياً وإسلامياً

946069-1

في الوقت الذي مدت طفلة الطائف مجد العسيري يد التعاون المثمر مع جامعات ماليزية في صيف العام الماضي بعد أن أبهرتهم ذات الإحدى عشر ربيعًا تمد هذا الصيف يد التعاون مع بعض المؤسسات التعليمية الأمريكية والمراكز الإسلامية في وﻻية نورث كارولينا ﻻلقاء محاضرات توضح طبيعة حياتنا ونهضتنا التعليمية ودور المراة في بلادنا العربية وهذا العمل يعد امنية لرغبة الطفله في توضيح الصورة الحقيقة التي تعرضت للتشوية من اﻻعلام الظالم ضد الاسلام والمسلمين. كما تقدم دروسا في تطوير الذات والفلسفات الخاصة بحسب صحيفة المواطن.

مجد عسيري ساهمت منذ ثلاث سنوات بعبقريتها لتقديم دروساً مجانية في منزل اسرتها بالطائف لتعليم من هم في سنّها اللغة الانجليزية التي تجيدها مها عسير يبطلاقه تحدثًا وكتابه وقد اكتسبتها عن طريق مراحل بدائيه في المنزل وشكلت مع ست من شقيقاتها أكاديمية الفا 7 على الشبكة العنكبوتيه للتعليم عن بعد وعبر وسائل تعليميه متطوره كمقاطع الفيديو والرسم والحسابات لتطوير الذات واللغه الانجليزية والفلسفات الخاصه في شتى تعاملات الحياة والحاسب الالي والرياضيات وحضيت الاكاديميه بزيارات كثيره تجاوزت حدود الوطن الى ٣٩ دوله منها امريكا ودول اوروبا وماليزيا ودولا عربيه واسلاميه متعددة ولاقت ردودا باهره من مدراء جامعات سعوديه وخليجيه وعالميه ومثقفين وادباء ومختصين في تنمية الكوادر البشريه، مجد عسيري أكدت انها لم تتوانى في تلبية الدعوة لهذا الصيف في امريكا لتقديم ما يواكب تطلعات عدد من الشعب الامريكي المحسوب علينا كإسلاميين موضحه ان شقيقتها الاصغر ايضاً مها تسير على خطاها ولها فلسفات خاصه تعرف بفلسفة مها على موقع الاكاديميه شاكرة للمواطن دورها الاعلامي وتناول مثل هذه القضايا.