اعلان

البلتاجي: أتعرض للتعذيب بالكلاب.. والخضيري: أهان أمام عائلتي -فيديو

Advertisement

878

قال كلا من القيادي الإخواني، محمد البلتاجي، ونائب رئيس حزب الوسط، عصام سلطان، والمستشار محمود الخضيري، أنهم يعرضونه للتعذيب في محبسهم. وقال البلتاجي، إن رئيس مصلحة السجون، يدخل إلى زنزانته في منتصف الليل بالكلاب، ما اعتبره تعذيبا له جاء ذلك خلال نظر محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، اليوم السبت، برئاسة المستشار أحمد عبدالوهاب، لنظر القضية الشهيرة إعلاميا بـ”إهانة القضاء”، والمتهم فيها الرئيس الأسبق، محمد مرسي، و24 آخرين، منهم نشطاء سياسيين وصحفيين، بـ”إهانة القضاء”.

وطلب رئيس المحكمة من محمد البلتاجي كتابة شكوى بما ادعاه. فيما قال القيادي الإخواني، إنه يعتز بكل كلمة قالها ونسبت إليه في القضية، و متمسك بها؛ لأنه كان نائبا عن الشعب المصري في البرلمان، وأكد أن كلامه لو كان إهانة للقضاء فهو معترف به. نائب رئيس حزب الوسط، عصام سلطان، قال إنه يعذب داخل محبسه في سجن العقرب، مدعيا أن حراس السجن أُخذوا منه كل كتب القانون والدستور، التي كانت بحوزته، ويمنعون عنه الطعام والشراب، حتى أنه يشرب مياها ملوثة بمياه المجاري، مدعيا أن ذلك يتم بإشراف مساعد وزير الداخلية، اللواء حسن السوهاجي بحسب صحيفة المرصد.

أما المستشار محمود الخضيري، المتهم في نفس القضية، فقال أمام المحكمة، إنه يهان أمام عائلته و آخرين. وذكر أنه كان قاضيا لمدة 46 سنة، ولا يستطيع أن يهين القضاء، واصفا الاتهام الموجه إليه بـ”غير المعقول”. وكان قاضي التحقيق، المستشار ثروت حماد، قد أحال المتهمين في يناير 2014 للمحاكمة، ووجه لهم اتهامات بإهانة السلطة القضائية والإساءة إلى رجالها والتطاول عليهم، بقصد بث الكراهية، على خلفية تصريحات أدلوا بها في وسائل الإعلام، ومواقع التواصل الاجتماعي.