تنفيذ حكم القتل بمختطف 7 فتيات قاصرات بالخرج

القصاص-من-قاتل-كفيله-بالرياض

نفذت وزارة الداخلية، اليوم الثلاثاء (19 مايو 2015)، حكم القتل حدًّا في أحد الجناة بمحافظة الخرج بمنطقة الرياض. وأوضحت الوزارة في بيان رسمي أن المتهم (عاصم بن علي بن مبروم السهلي) [سعودي الجنسية] أقدم على خطف سبع فتيات قصر وإركابهن بسيارته، وهتك عرضهن، وممارسة أعمال شاذة معهن داخل سيارته وبمنزله تحت تهديد سلاح أبيض، وفعل الفاحشة ببعضهن، كما حاول خطف ثلاث فتيات أخريات بحسب صحيفة عاجل.

وأشار البيان إلى أن سلطات الأمن تمكنت من إلقاء القبض على الجاني، وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام له بارتكاب جريمته، وبإحالته إلى المحكمة العامة صدر بحقه صك شرعي يقضي بثبوت ما نُسب إليه شرعًا. وتابع البيان: لتعدد جرائمه وترويعه الآمنين في بيوتهم، وإثارة الرعب في أحياء المسلمين، وشناعة فعله، ولأن ما أقدم عليه المدعى عليه يُعد ضربًا من ضروب الحرابة والإفساد في الأرض، فقد تم الحكم عليه بإقامة حد الحرابة، وأن تكون عقوبته القتل.

وصُدق الحكم من محكمة الاستئناف، ومن المحكمة العليا، وصدر أمر ملكي يقضي بإنفاذ ما تقرر شرعا، وصدق من مرجعه بحق الجاني المذكور، وذلك بقتله، وتم تنفيذ حكم القتل اليوم بمحافظة الخرج بمنطقة الرياض. وشددت وزارة الداخلية على حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- على استتباب الأمن، وتحقيق العدل، وتنفيذ أحكام الله في كل من يتعدى على الآمنين ويهتك أعراضهم. وحذرت كل من تسول له نفسه الإقدام على مثل ذلك بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره.