ألمانية مسلمة ترفض اللعب في كأس العالم لتحقيق حلم الأمومة

0,,15130061_4,00

اعتذرت نجمة المنتخب الألماني ونادي باريس سان جيرمان (فاطميره الوشي) الشهيرة بـ(ليرا) عن المشاركة في نهائيات كأس العالم لكرة القدم النسائية بكندا التي تنطلق في الـ5 يونيو القادم لأنها فضلت حلم الأمومة على بريق الكرة، وترى أن في الحياة “ثمة أشياء أهم من كرة القدم” على حد قولها.
وذكر موقع اتحاد الكرة الألماني على الإنترنت أن (ليرا)، التي خاضت مع منتخب ألمانيا للسيدات 79 مباراة دولية تنتظر مولوداً، ولذلك ستغيب عن الملاعب في الشهور القادمة لفترة لم يعلن عن مدى طولها حتى الآن. ونقل الموقع عن ليرا قولها: “بالطبع كنت أود أيضاً أن أشارك في نهائيات كأس العالم؛ لكن هناك أشياء في الحياة هي ببساطة أهم من كرة القدم. أنا فخورة بكل إنجازاتي الرياضية العديدة وفي غاية الامتنان لكل ما عايشته في المنتخب الوطني والأندية التي لعبت لها”.
وتابعت اللاعبة، التي حققت نجاحات مبهرة على مستوى الأندية والمنتخب الوطني الألماني: “لقد كان وقتاً رائعاً، لكن الحياة الأسرية كانت دائماً على نفس القدر من الأهمية، وهنا تبدأ مرحلة جديدة بالنسبة لي، حينما أصبح أما عمَّا قريب، وأنا أتطلع لهذا بشدة. وعندما تسير الأمور كلها حسب ما أتخيله لنفسي، سيأتي وقت ما أسعى فيه مرة أخرى أيضا لتحقيق نجاحات جديدة كلاعبة كرة قدم”.