محمد العريفي يخرج عن صمته ويكشف موقفه من أحداث مصر

t

خرج الداعية الدكتور “محمد العريفي” عن صمته، وأعلن عن رفضه لما سماه الظلم القائم في مصر، مستعينًا في ذلك بلغة غير مباشرة.
وقال “العريفي” عبر حسابه بـ “تويتر” مصر بلد العلم والقرآن والذكاء والخير الكثير.. فضل المصريين تعليماً وطِبّاً ظاهرٌ على أكثرنا.. نحزن إذا وقع فيها سوء، أو خلاف، أو ظلم أو فتنة”، مضيفًا: “أسأل الذي منّ على الذين استُضعفوا في الأرض وجعلهم أئمة وجعلهم الوارثين، مكّن لهم في الأرض وأهلك فرعونٓ وجنوده، أن يُمكّن للحق والعدل في مصر”.
ووفقًا لموقع “عناوين” كتب “العريفي” في تغريدة سابقة : “في مصر علماؤنا وقراؤنا وأطباؤنا ومدرّسونا وأصدقاء وأصحاب وأحباب…اللهم احفظ مصر وأهلها من الحروب الأهلية والخلافات وأمّنهم وارزقهم”.

Capture

mm