الرئيس الأمريكي يخطئ فى اسم الملك عبد العزيز مؤسس المملكة

333_46

قالت الوكالة الفرنسية أن الرئيس الأمريكى، باراك أوباما, لدى استقباله ولي العهد السعودي الأمير محمد بن نايف وولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان فى البيت الأبيض أمس الأربعاء، أخطأ عندما تطرق إلى الحديث عن لقاء بين الرئيس الأمريكى الأسبق “روزفلت” و الملك عبد العزيز، مؤسس المملكة العربية السعودية الحديثة بحسب صحيفة المرصد.

وقال “أوباما” لدى استقبال ضيفيه: “كما تعلمون جميعًا، تربط بين الولايات المتحدة والمملكة السعودية صداقة استثنائية تعود إلى عهد “فرانكلين روزفلت” والملك فيصل”. فى إشارة إلى مؤسس السعودية. أقام البلدان علاقات دبلوماسية فى 1940 إبان ولاية روزفلت، وبعدها بخمس سنوات جرى أول لقاء بين رئيس أمريكي وملك سعودى على متن السفينة الحربية “يو اس اس كوينسي”، ولكنه التقى حينها الملك عبد العزيز آل سعود مؤسس المملكة وليس الملك فيصل. بعد وفاة الملك عبد العزيز خلفه ابنه الملك سعود فى 1953، وفى 1964 خلفه أخوه الملك فيصل، ولم يعلق البيت الأبيض على هذا الخطأ.