الطالب العريس بعرعر.. 3 أشقاء ووالده تزوجوا قبل إكمال الـ16 عاماً

415870

في زيارة لمنزل الطالب محمد خميس الحازمي البالغ من العمر 15 عاماً (في الصف الثالث المتوسط في مدرسة نهاوند بمدينة عرعر) بعد عقد قرانه على فتاة من إحدى الأسر, وأكد أنه ليس غريباً عليهم أن يتزوجوا في هذا السن لا سيما أن ثلاثة من أشقائه ووالده وأعمامه تزوجوا في نفس سنه, مبيناً أن زواجه سيكون العام القادم بمشيئة الله بحسب صحيفة سبق.

وقال والده خميس الحازمي إنهم اعتادوا على تزويج أبنائهم مبكراً، وقد اقتدى به وبأعمامه وجماعتهم لصونه عن الحرام أولاً وما يعود من فوائد أن يتم الزواج في هذا السن حسب قوله. وأضاف أن أشقاءه “محمد” وإيهاب” و”علي”، وهو قبلهم، تزوجوا وهم طلاب في نفس عمر ابنه محمد، ولم يكن غريباً لدى عائلتهم الزواج المبكر, مبيناً أنه يحمل شهادة الثانوية العامة.

ولفت إلى أن مجتمعهم المحيط بارك تلك الخطوة ولم يجد انتقاداً على تزويجه مبكراً, مبيناً أن الفتاة سنها مقارب لسن “محمد”، وأن الذي عقد القران اندهش وكرر سؤاله وسؤال والدة الفتاة على موافقتهم بالزواج، وقد أبدى سعادته بهذا الزواج على حد قوله. وتابع الأب أن المدرسة قامت مشكورة بقيادة مديرها والمرشد الطلابي والمعلمين في الاحتفال بابنه وتقديم الهدايا والورد مما كان له الأثر الكبير عليهم وأدخل السرور لهم بهذه المشاركة الرائعة. وأكد أن مدير المدرسة حمود خلف العنزي شارك ابنه بالاحتفال واستدعى مستشاراً أسرياً ليقدم النصائح له ولبقية الطلاب في خطوة إيجابية تحسب للمدرسة.