اعلان

شاهد: استياء من فيديو لإمام يسرق المصلين

Advertisement

Capture

في مشهد أثار استهجانًا واسعًا لدى متابعي مواقع التواصل الاجتماعي، أقدم مجموعة من الصبية على القيام بمشهد تمثيلي من داخل أحد المساجد، قام خلاله “الإمام” بسرقة أغراض المصلين، والهرب خارج المسجد. ورغم فجاجة “التمثيل” التي يكتشفها كل من يشاهد المقطع الذي أراد له صانعوه أن يبدو كأنه حادثة حقيقية، فإن ما أثار الاستياء هو مدى الاستهانة التي وجهها هؤلاء الصبية للمقدسات الإسلامية التي يعبر المسجد عن واحدة منها إن لم يكن أهمها على الإطلاق، التي أضحت ظاهرة لافتة للنظر بين مشاهد كثيرة للاستهتار يتم تداولها داخل المجتمعات الإسلامية.

المثير للاستياء أيضًا أن المشهد برمته يحمل جانبًا تمثيليًّا لا حقيقيًّا، خصوصًا أن موثق الفيديو يبدو واحدًا من المجموعة، وأن ثمة اتفاقًا مسبقًا على تنفيذ هذا السيناريو بين الجميع؛ ما يعكس استهزاءً بينًا بمكانة وقدسية المسجد. وليست هذه المرة الأولى التي تحدث فيها مثل هذه “التجاوزات” داخل بيوت الله؛ فقد سبق أن وثق مجموعة من الصبية “خليجيين” فيديو لهم داخل مسجد يغنون فيه ويطبلون. فيما هاجم عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي هذا التجاوز، وعلق أحدهم قائلًا: “الله لا يوفقكم”. كما قال آخر: “واضح أنه تمثيل من مراهقين لا يعرفون أن اللي يعملونه يشوه الإسلام و استهزاء بالصلاة.. الله يهديهم ويصلح حالهم” بحسب صحيفة عاجل.

https://www.youtube.com/watch?v=IM7VBSIYvBM