تهجُّم شخصَيْن على عناية مستشفى بيشة لمنعهما من الدخول عنوة

yy

بسبب تقليص زوار مرضى قسم العناية بمستشفى الملك عبدالله حرصاً على سلامة المرضى تهجَّم شخصان على قسم العناية بالقوة لزيارة والدهما المريض، بعد تهشيم الزجاج والتهجُّم على رجال الأمن.
وأشار المتحدث الإعلامي لصحة بيشة، “عبدالله سعيد الغامدي”، عقب تداول مقطع فيديو إلى دخول شخصين قسم الطوارئ بمستشفى الملك عبدالله في بيشة بالقوة لزيارة والدهما، ويظهران في المقطع وهما يتهجمان على رجال الأمن بالمستشفى، وكسرا زجاج الباب المؤدي إلى أقسام العناية المركزة، في محاولة منهما للدخول إلى القسم بالقوة، وتم منعهما.
وأضاف: “تعامل معهما رجال الأمن في المستشفى بمهنية واحترام، وتم التحفظ عليهما، وشقيقهما الثالث تم القبض عليه لاحقاً من قِبل الشرطة، التي أُبلغت بالواقعة، وحضرت للموقع، ورفعت الوقوعات، ولا تزال الجهات الأمنية تحقق في الأمر”.
ونفى “الغامدي” وجود منع للزيارات، مبيناً أن المطبَّق هو تحديد الزيارات لكل مريض حرصاً على سلامة المرضى والزوار.