غارات ليلية شرسة على الحدود الجنوبية تنفذها القوات السعودية

ee

أفادت مصادر عسكرية من قطاع الحرث الحدودي، بأن القوات البرية السعودية بمنطقة جازان، تقوم الآن بغارات ليلية وضربات على معاقل الحوثيين، مؤكدة أن الضربات كافة، التي تقوم بها المدفعيات أصابتهم في مقتل، مشيرة إلى أنها تستهدف أهدافًا مخططًا لها للميليشيات الحوثية في هذه اللحظات.
وبحسب صحيفة “سبق”، يأتي ذلك بعد تواصلت الميليشيات الحوثية استفزاز القوات السعودية على الحدود الجنوبية بعددٍ من الطلقات النارية، سرعان ما ترتد عليهم هذه الطلقات جحيمًا؛ حيث ترد عليهم القوات السعودية بكل شراسةٍ، بقصف مواقعهم عبر آليات مختلفة.
وكانت القوات السعودية قد ثأرت لمحافظة الحُرث جنوب جازان بعد أن تعرضت، صباح أمس، لمقذوف عسكري من الأراضي اليمنية راح ضحيته مواطن وأُصيب أربعة آخرون، برد قاسٍ وشرس دمرت من خلال القوات السعودية عددًا من المواقع الحوثية.
وقال قائد قوة جازان اللواء ركن مرعي بن سالم الشهراني، حول الأوضاع على خط النار والشريط الحدودي؛: “حدودنا آمنة، ولكن هُناك بعض المناوشات من قِبل المتمردين الحوثيين، الذين يريدون استفزاز جنودنا، ولكن لا يعلمون أن الرد يكون عليهم شرسًا من قِبل القوات السعودية، فكل مصدر للنيران من الأراضي اليمنية يتحوّل إلى جحيمٍ من قِبل المدفعيات والآليات الحديثة التي نستخدمها”.
وأضاف: “المدفعية السعودية تقصف مواقع تجمّعات المسلحين الحوثيين على امتداد المحافظات اليمنية الملاصقة للشريط الحدودي السعودي”، مشيرًا إلى تمركز آليات حربية سعودية على طول الشريط الحدودي في منطقة جازان على الحدود مع اليمن، مؤكدًا أن الوضع حاليًا على الرغم من وجود مناوشات وإطلاق نار بشكل متقطع إلا أن حماة الوطن أثبتوا تمرسهم على القتال بمعنوياتهم المرتفعة وحُسن أدائهم في ميدان القتال.