اعلان

عبد العزيز المريسل يهاجم الهلال وجمهوره ويصفهم بأنهم أصل التعصب

Advertisement

عبدالعزيز-المريسل.0

شن الإعلامي والكاتب الصحفي السعودي عبد العزيز المريسل، هجومًا لاذعًا على نادي الهلال السعودي، قبل ساعات من انطلاق مباراة الديربي اليوم أمام النصر في الجولة قبل الأخيرة من دوري عبداللطيف جميل، واصفا إياه بأنه أصل التعصب، وذلك عقب قرار وزير الإعلام بإغلاق صحيفة الرياضي التي يعمل بها بسبب الإساءة لدولة قطر. وبحسب موقع “أخبار24” قال المريسل، عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”،: “لا أحد يثق في أغلب الهلاليين الذين يتحدثون عن التعصب لأنهم أساسه بعد أن رضعوه من إعلامهم، يظهر محمد الحميداني يحرض في تصريحه الشهير فيكون كلامه (ما فيه شي)، لكن يُتهم فهد الطخيم بتمزيع صور معسكر ملعب الملز هذا تعصب”.

وأضاف:”يظهر الرئيس العام الحالي منذ أقل من سنتين (قبل المنصب)، بتصريح يصف نفسه أنه يصبح قليل أدب إذا خسر الهلال هذا عادي، لكن يظهر الرئيس العام السابق بصورة في مدرج النصر منذ عشرات السنين، فهذا تعصب و يثبت مساندته لنادي النصر”. وتابع المريسل : “تضع شركة موبايلي تيفو لا للتعصب في مباراة الدور الأول لمباراة النصر والهلال، ويشارك جمهور النصر فيه ويرفض جمهور الهلال ويكون أمر عادي، يضع جمهور الهلال تيفو هيا تعال أمر عادي، بينما مدرج النصر ممنوع يستخدم مكبرات الصوت لأنه يهيج التعصب”.

وواصل قائلاً: “ممنوع في مباراة النصر والهلال بالدور الأول ارتداء أي تي شيرت أحمر لأنه يذكر الهلاليين بمباراة سيدني وهذا أمر فيه تعصب، ممنوع في مدرج النصر يدخل أي شخص يرتدي شعار أي نادي حتى السعودي غير النصر لأنه تعصب، لكن في مدرج الهلال خذ راحتك وافعل ما تشاء، في اللجان لا يهم المؤهل، المهم أنت هلالي وإن لم تكن هلالي فلابد أن لا تكون نصراوي”.

وواصل الإعلامي المنتمي للنصر هجومه مغردا “تشجع ضد النصر في بطولاته الخارجية وتشكك في بطولته العالمية هذا قمة العدل، لا تقف مع الهلال ببطولاته الخارجية أنت لست وطني ومتعصب ولا دين لك، يردد جمهور الهلال في المدرجات “نيجيريا نيجيريا” (يقولون لم نسمع شي) ويكتب بعض إعلام الهلال (كشب كشب) ويشتم الموتى هذا ما فيه أي شيء، لكن أي صحيفة أخرى تكتب أي مانشيت يفسرونه بكيفهم لإيقافها “. وختم تغريداته قائلاً: “هل عرفتوا الآن لماذا عبدالعزيز المريسل سار معهم في درب التعصب، نعم أنا متعصب وفخور بأنني أواجههم بنفس ما يستخدمون، ولن أتوقف عن هذا الحال إلا إذا انصاعوا، وبإذن الله سيفوز النصر الليلة وسيقولون تعصب”.