فيديو: رجل يُجرّب آلام المخاض كهدية في عيد الأم

2

تعد آلام المخاض من أصعب الآلام التي يمكن أن يتعرض لها الإنسان، وهي مقتصرة على النساء كون المرأة هي التي تحمل دوناً عن الرجل، إلا أن رجلاً أمريكياً أراد أن يكافىء زوجته في عيد الأم بالتعاطف معها عبر تجربة لمحاكاة آلام المخاض بشكل عملي. وقرر الرجل أن يخوض تجربة المخاض عبر ربط نفسه بمجموعة من الأجهزة تحاكي آلام هذه التجربة التي تمر بها المرأة أثناء عملية الولادة، وظهر في الفيديو وهو يصرخ من شدة الألم، أثناء تطبيق الطبيب درجات مختلفة من الألم تتراوح بين 1 و10 درجات تعاني منها المرأة أثناء الولادة.

وفي أجواء من المرح، تبادل الزوجان مواقعهما، ليستلقي الزوج على طاولة الولادة وهو يصرخ من شدة الألم، في حين أمسكت الزوجة بيد زوجها لمساندته وهي غير قادرة على كتمان ضحكاتها كما هو الحال بالنسبة للطبيب المشرف على هذه الولادة الافتراضية. وأراد الزوج أن يظهر لزوجته مدى تقديره لها ولجميع الأمهات اللواتي يعانين من آلام شديدة قبل أن يخرج الأطفال إلى العالم، عبر الشعور ببعض ما يشعرن به أثناء عملية الولادة.

يذكر أنها ليست المرة الأولى التي يخوض فيها رجل هذه التجربة، حيث سبق وأن نظمت في الصين تجربة مشابهة خاضها العديد من الرجال لمعرفة مدى قدرتهم على تحمل آلام المخاض الشديدة بحسب موقع 24 الإماراتي.